إغلاق مفاعل نووي بلجيكي بعد حريق | أخبار | DW | 19.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إغلاق مفاعل نووي بلجيكي بعد حريق

الحريق الذي شب في قطاع غير نووي من محطة لتوليد الطاقة الكهربائية قرب بلدة تيهانغ البلجيكية أدى إلى إغلاق أوتوماتيكي للمفاعل النووي بالمحطة. وتتعرض هذه المحطة، القريبة من الحدود الألمانية، لانتقادات السلطات هناك.

ذكرت وسائل إعلام محلية في ساعة مبكرة من صباح السبت (19 ديسمبر/ كانون الأول 2015) أن مفاعلاً نووياً بمحطة لتوليد الكهرباء في تيهانغ يبلجيكا تم إغلاقه جراء نشوب حريق في المحطة. وتم إغلاق "وحدة المفاعل 1" تلقائياً أثناء الحريق، الذي وقع في قطاع غير نووي بالمحطة. ونقلت وكالة الأنباء البلجيكية (بيلجا) عن شركة "إليكترابيل" المشغلة للمحطة قولها إن الحادث لم يؤثر على العمال أو السكان أو البيئة.

وتقع بلدة تيهانغ على بعد نحو 70 كيلومتراً إلى الغرب من بلدة آخن الحدودية الألمانية. وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، تم إعادة تشغيل "وحدة المفاعل 2" بالمحطة بعد أن توقفت عن التشغيل لما يقرب من العام، على الرغم من اعتراضات المسؤولين في ألمانيا المجاورة، الذين وصفوا القرار بأنه "غير مسؤول".

وقالت شركة "إليكترابيل" إنها أعادت المفاعل مرة أخرى إلى وضع التشغيل بشكل "آمن تماماً". وتتعرض المحطة منذ فترة طويلة للانتقادات باعتبارها خطراً محتملاً على السلامة. ووصف يوهانس ريميل، وزير البيئة في ولاية شمال الراين وستفاليا الألمانية، في الآونة الأخيرة المفاعل بأنه "متداع" واتهم السلطات البلجيكية بأنها تمارس "لعبة الروليت الروسية".

ي.أ/ ح.ح (د ب أ)

مختارات