إصابة مقر للتحالف في المنطقة الخضراء ببغداد بصواريخ | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 16.02.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إصابة مقر للتحالف في المنطقة الخضراء ببغداد بصواريخ

أصابت عدة صواريخ قاعدة عراقية تضم قوات أميركية قرب سفارة واشنطن في بغداد في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، حسب تأكيدات من مصادر عسكرية أمريكية، فيما استهدف صاروخ آخر مقر "الحشد الشعبي".

في هجوم جديد ضمن سلسلة ضربات استهدفت مقرات وجنود أميركيين في العراق خلال الأشهر الأربعة الاخيرة، أعلنت مصادر عسكرية أمريكية اليوم الأحد (16 فبراير/ شباط 2020) إصابة قاعدة عراقية تضم قوات أميركية قرب سفارة واشنطن في بغداد.

وأكّد المتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق الجنرال مايلز كاغينز في تغريدة "إصابة القاعدة العراقية التي تضمّ قوات (من التحالف) بصواريخ صغيرة في المنطقة الدولية (...) عند الساعة 3.24 (بتوقيت العراق)". وذكر أنّ الهجوم لم يؤد إلى وقوع إصابات.

والقاعدة المعروفة باسم "يونيون 3"، هي مقر التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق منذ عام 2014 لمساعدة القوات المحلية على محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية".

مشاهدة الفيديو 23:19

مسائية DW: تظاهرات نسائية تحديا للصدر.. ماذا تعني لحراك العراق؟

من جهتها، أعلنت القوات العراقية سقوط ثلاثة صواريخ كاتيوشا داخل المنطقة الخضراء حيث مقر قوات التحالف ومجمّعات السفارة الأميركية والأمم المتحدة وجهات حكومية.

وسقط صاروخ رابع في "مقر الدعم اللوجستي للحشد الشعبي" الذي يضم فصائل شيعية مسلّحة مندمجة في الجيش العراقي، وفقا للقوات العراقية، علما أن المقر يقع في منطقة بعيدة عن مقر التحالف. ولم يصدر أي تعليق من الحشد الشعبي.

ولم يسبق أن أصيب مقر للحشد الشعبي ومقر للقوات الدولية بصواريخ في وقت متزامن، حيث أن القوات الأميركية غالبا ما تتّهم الفصائل الشيعية المقرّبة من إيرن والمنضوية في صفوف الحشد بالوقوف وراء الهجمات ضد أهداف أميركية.  وإلى غاية اللحظة لم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن هذا الهجوم الصاروخي.

و.ب/ح.ز (أ ف ب، رويترز)

مختارات