إسدال الستار على موسم مثير للدوري الألماني 2010/ 2011 | عالم الرياضة | DW | 14.05.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

إسدال الستار على موسم مثير للدوري الألماني 2010/ 2011

سيطرت الإثارة على مباريات المرحلة الأخيرة من الدوري الألماني لكرة القدم (البوندسليغا). فبرغم فوز دورتموند بالبطولة وحسمه اللقب مبكرا، إلا أنه كانت هناك صراعات حامية على البقاء في البوندسليغا، ودخول المسابقات الأوروبية

default

أجواء كرنفالية في احتفال دورتموند باللقب

أسدل الستار اليوم السبت (14 مايو/ أيار 2011) على واحد من أكثر المواسم إثارة للدوري الألماني لكرة القدم البوندسليغا، وبرغم فوز فريق بوروسيا دروتموند بالبطولة قبل انتهائها بمرحلتين، إلا أن الصراع حول البقاء في البوندسليغا والصراع أيضا حول حجز المقاعد في البطولات الأوروبية بقى حتى آخر دقيقة في مباريات البطولة. وكانت مباريات المرحلة الـ34 والأخيرة من البطولة قد أقيمت كلها السبت في وقت واحد.

كلوب أصغر مدرب يفوز بالبوندسليغا

Franz Beckenbauer und Jürgen Klopp

يورغين كلوب (القيصر الجديد) مع فرانز بكنباور القيصر الأصلي

لم تكن مباراة بوروسيا دورتموند مع ضيفه آينتراخت فرانكفورت لتؤثر على فوز دورتموند بالبطولة. فالفريق بقيادة المدرب يورغين كلوب جاء إلى هذه المباراة للاحتفال بدرع الدوري. وكلوب الذي جاء إلى دورتموند من ماينز عام 2008 يعد أصغر مدرب يفوز بهذه البطولة فهو من مواليد شهر يونيو/ حزيران عام 1967. ويصفه البعض بالقيصر الجديد تشبيها بقيصر الكرة الألمانية فرانز بكنباور.

أما آينتراخت فرانكفورت الذي يدربه المخضرم كريستوف داوم فقد دخل هذه المباراة وليس أمامه سوى الفوز لمحاولة البقاء في البوندسليغا. وتقدم الفريق بهدف في الدقيقة 46 عن طريق سباستيان روده، لكن دورتموند كشر عن أنيابه وسجل ثلاثة أهداف متتالية وانتهت المباراة بفوز دورتموند 3-1. وودع فرانكفورت البطولة ليبدأ الموسم المقبل رحلته في دوري الدرجة الثانية محاولا العودة للبوندسليغا مرة أخرى، وهذه مسألة ليست جديدة على فرانكفورت.

بايـر إلى أبطال أوروبا وبايـرن يخوض التصفيات

كان هناك صراع آخر بين بايرلفركوزن وبايرن ميونيخ على المركز الثاني الذي يضمن لصاحبه اللعب في دوري أبطال أوروبا (تشامبيونز ليغ). وحسم ليفركوزن المسألة بفوزه على مضيفه فرايبورغ بهدف لصفر. وحافظ أيضا على فارق النقاط الثلاثة بينه وبين بايرن ميونيخ صاحب المركز الثالث الذي فاز بدوره على ضيفه شتوتغارت بهدفين لهدف، لكنه سيدخل على كل حال في التصفيات المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا وفي حالة نجاحه فسيلحق ببطولته المفضلة أما لو فشل فسيلعب في بطولة الدوري الأوروبي.

هناك فريقان آخران حجزا مكانيهما في الدوري الأوروبي، وهما فريق هانوفر صاحب المركز الرابع، الذي فاز على نورنبرغ 3-1 ، وفريق ماينز صاحب المركز الخامس الذي فاز على ضيفه سانت باولي أول الهابطين للدرجة الثانية 2-1.

فيليكس ماغات باق في البوندسليغا

توجهت الأنظار أيضا إلى مباراة فولفسبورغ مع مضيفه هوفنهايم. هذه المباراة لم تكن ذات أهمية لهوفنهايم فالفوز بها أو خسارتها لا تقدم ولا تؤخر في وضعه في البوندسليغا، أما فولفسبورغ فقد كان عليه الفوز بها لضمان البقاء، أما أي نتيجة أخرى فكانت ستدخله في حسابات غير مضمونة مع أقرب منافسيه على الهروب من الهبوط فريق مينشينغلادباخ. وقبل المباراة ترك البرازيلي دييغو نجم وأهم لاعب في فولفسبورغ جلسة الفريق وغادر مقر إقامته في صمت بعدما علم أن المدرب فيلكس ماغات لن يشركه أساسيا. وقال ماغات المدرب المثير للجدل والذي انتقل مؤخرا من شالكه إلى فولفسبورغ: "لقد عايشت في مسيرتي الكثير لكن لم يسبق لي أن رأيت هذا الموقف".

وابتسم الحظ لماغات فبعد تقدم هوفنهايم بهدف في الشوط الثاني تمكن فولفسبورغ من إحراز ثلاثة أهداف متتالية ليفوز 3-1 ويبقى فولفسبورغ ومدربه فيليكس ماغات في البوندسليغا.

Deutschland Fußball Bundesliga TSG 1899 Hoffenheim gegen VfL Wolfsburg Felix Magath

فيليكس ماغات انقذ فولفسبورغ من الهبوط

أما بوروسيا مينشيغلادباخ فقد تقدم على مضيفه هامبورغ بهدف في الدقيقة 41 احرزه الفنزويلي خوان أرانغو، لكن بعد نصف ساعة من هذا الهدف تمكن التونسي الأصل أنيس بن حتيرة لاعب هامبورغ من إدراك التعادل وانتهت المباراة 1-1. ويتحتم على بوروسيا مينشيغلادباخ مواجهة بوخوم أو فيرث المتنافسين على المركز الثالث في دوري الدرجة الثانية، في لقاء الترضية، لنعرف من منهما سيشارك في البوندسليغا الموسم المقبل.

كما جرت مباراتان لا تؤثر نتيجتهما على أحد فاز في الأولى كولونيا على ضيفه شالكه 2- 1. كما فاز في الثانية كايزرسلاوترن على ضيفه فيردربريمن 3-2.

صلاح شرارة

مراجعة: منصف السليمي

مختارات

إعلان