″إرهابيو باريس استعملوا نفس الأحزمة الناسفة″ | أخبار | DW | 14.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

"إرهابيو باريس استعملوا نفس الأحزمة الناسفة"

المدعي العام الفرنسي يؤكد أن منفذي الهجمات الإرهابية في باريس شكلوا ثلاثة فرق واستعملوا بنادق من نوع "كلاشنيكوف" ونفس الأحزمة الناسفة، والحصيلة الإجمالية للضحايا ترتفع إلى 129 شخصاً ومئات الجرحى.

قال المدعي العام الفرنسي فرانسوا مولين السبت (14 تشرين ثاني/ نوفمبر 2015) إن المهاجمين الذين قتلوا 129 شخصاً في موجة إطلاق نار وتفجيرات انتحارية مساء أمس الجمعة في باريس كانوا يتألفون على الأرجح من ثلاثة فرق.

وأضاف في مؤتمر صحفي: "يمكننا القول في هذه المرحلة من التحقيق إنه ربما كانت هناك ثلاثة فرق منسقة من الإرهابيين وراء هذا العمل الهمجي". وأكد أيضاً أن السلطات الفرنسية لديها ملف أمني عن انتماء أحد المهاجمين لتيار التطرف الإسلامي وله سجل جنائي أيضاً لكنه لم يسجن أبداً. وأضاف مولين أن شخصاً استأجر إحدى السيارات المستخدمة في الهجمات تم احتجازه قرب الحدود البلجيكية.

وذكر الادعاء العام أن الإرهابيين السبعة الذين نفذوا هجمات أمس الجمعة في باريس استخدموا بنادق رشاشة من طراز "كلاشنيكوف"، مضيفاً أنهم جميعاً كانوا يضعون نفس النوع من الأحزمة الناسفة.

ووفقاً للمدعي العام، فقد أسفرت موجة الإرهاب عن مقتل 129 شخصاً، وقال إن هذا العدد يعتبر مؤقتاً بالنظر إلى ارتفاع عدد الذين أصيبوا بجروح خطيرة. وأضاف أن عدد الجرحى وصل إلى 352 منهم 99 على الأقل جراحهم خطيرة، مشيراً إلى أن سبعة من الإرهابيين لقوا حتفهم خلال الهجمات.

ع.خ/ ي.أ (د ب ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان