إرجاء تقديم مشروع الاتفاق النهائي حول المناخ للسبت | أخبار | DW | 11.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إرجاء تقديم مشروع الاتفاق النهائي حول المناخ للسبت

أعلنت باريس أن تقديم مشروع الاتفاق النهائي لمكافحة الاحتباس الحراري تم إرجائه ليوم السبت، فيما قررت الدول الصناعية تخصيص مائة مليار دولار سنويا للدول الفقيرة لمساعدتها على مواجهة التغيرات المناخية انطلاقا من عام 2020.

تم الكشف عن المسودة الجديدة لنص الاتفاق بشأن المناخ في محادثات باريس، لتبدأ ما يعتقد أنها ستكون ليلة طويلة من المناقشات حامية الوطيس بشأن القضايا الثلاث المتبقية. وأبلغ وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس المفاوضين في محادثات الأمم المتحدة أنه سيتعين عليهم إيجاد حلول لقضايا المفاضلة والتمويل والطموح - وهي العقبات الثلاث الأكثر "تعقيدا" والحواجز الأكثر صعوبة على المسار السياسي على مدى أسبوعين من المحادثات. فيما تم إرجاء تقديم مشروع الاتفاق النهائي ليوم السبت.

وأضاف فابيوس " نحن جميعا على بينة من أن التوصل إلى حل وسط يتطلب منا أن ننسى الحل الأمثل للجميع حتى نتمكن من الحصول على ما هو مرغوب للجميع". وسيتعين على المفاوضين الآن قراءة النص الجديد قبل التجمع في مؤتمر تشاوري ، والذي سيضع في الاعتبار "مقترحات الحلول الوسط فحسب".

في سياق متصل ذكرت مجلة "دير شبيغل" الألمانية على موقعها الالكتروني اليوم (الجمعة 11 ديسمبر/ كانون الأول 2015) أن الدول الصناعية الكبرى قررت تخصيص ما قدره 100 مليار دولا سنويا للدول الفقيرة انطلاقا من عام 2020 لمساعدتها على مواجهة التغيرات المناخية وتطوير مصادر بديلة للطاقة الأحفورية.

ح.ز/ ع.خ (د.ب.أ/ أ.ف.ب)

'gallery#

مختارات