أوباما يطمئن قادة الخليج ويشيد بالعلاقة مع السعودية | أخبار | DW | 13.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أوباما يطمئن قادة الخليج ويشيد بالعلاقة مع السعودية

استقبل الرئيس الأمريكي باراك اوباما الوفد السعودي المشارك في قمة كمب ديفيد برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن نايف وولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وأشاد بمتانة الروابط بين بلاده والسعودية.

مشاهدة الفيديو 42:31
بث مباشر الآن
42:31 دقيقة

قمة كامب ديفيد: تطمينات أمريكية وشكوك سعودية

أشاد الرئيس الأميركي باراك اوباما اليوم الأربعاء (13 أيار/مايو 2015) بمتانة الروابط بين بلاده والسعودية في وقت تسعى فيه واشنطن إلى طمأنة دول الخليج بأنها تبقى يقظة إزاء تحركات طهران "المزعزعة للاستقرار"، رغم التفاوض معها حول ملفها النووي.

وقال اوباما "تربط الولايات المتحدة والسعودية صداقة استثنائية وعلاقة تعود إلى عهد فرانكلين روزفلت والملك عبد العزيز". وشدد على التعاون في مكافحة الإرهاب وهو "أساسي لاستقرار المنطقة وأيضا لأمن الأميركيين" مؤكدا الدور المحوري الذي اضطلعت به الرياض في مكافحة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وتأتي هذه القمة في أجواء من التوتر وبعد ساعات على دخول هدنة إنسانية حيز التنفيذ في اليمن بعد سبعة أسابيع من الغارات الجوية التي يشنها التحالف العربي بقيادة السعودية ضد المتمردين الحوثيين الذين تمددوا نحو جنوب اليمن. وبخصوص هذا الملف الذي سبب توترا شديدا في المنطقة دعا اوباما إلى "البناء على وقف إطلاق النار" لتحريك العملية التي تسمح بتشكيل حكومة تتمتع بصفة تمثيلية في اليمن.

واختصر جون الترمان من مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية الواقع بالقول إن "الولايات المتحدة تركز على التهديد النووي الذي تمثله إيران". وأضاف "لكن من وجهة نظر دول الخليج، فان البرنامج النووي هو واحد فقط من الأوجه المتعددة للتهديد الإيراني".

ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ/أ.ف.ب)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة

إعلان