أنباء عن غرق 40 مهاجرا في البحر المتوسط | أخبار | DW | 05.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أنباء عن غرق 40 مهاجرا في البحر المتوسط

مرة أخرى ترد أخبار عن غرق مهاجرين في عرض البحر الأبيض المتوسط رغم عمليات الإنقاذ التي تقوم بها البحرية الإيطالية. مصادر من منظمات غير حكومية تحدثت عن ورود أنباء عن مقتل 40 مهاجرا، وذلك وفق شهادات ناجين.

قالت متحدثة باسم منظمة "إنقاذ الأطفال" إن مهاجرين وصلوا جزيرة صقلية اليوم الثلاثاء (الخامس من أيار/ مايو 2015) قالوا إن 40 آخرين يسافرون معهم لاقوا حتفهم خلال الرحلة. وقال بعض الناجين من غانا ومالي وغامبيا والسنغال وساحل العاج إن المهاجرين غرقوا عندما انفجر أحد القوارب المطاطية التي كان يسافر المهاجرون عليها بفعل القيظ.

من جانبها ذكرت وكالة فرانس برس أن حوالي أربعين مهاجرا قتلو إثر غرق زورقهم المطاطي، كما روى ناجون وصلوا إلى كاتانيا في صقلية واستقبلهم أعضاء في المنظمة غير الحكومية. وقالت جيوفانا دي بينديتو من المنظمة المتواجدة في كاتانيا عند وصول الناجين لوكالة فرانس برس "لقد قالوا إنهم كانوا 137 شخصا على متن زورق مطاطي انفجر أو فرغ من الهواء، هذا الأمر غير واضح، وأن قسما منهم سقط في البحر. وتحدث بعضهم عن العديد من القتلى فيما أشار آخرون إلى أربعين قتيلا".

كان الناجون ضمن مجموعة من نحو مائتي راكب على مركبين مختلفين وتم إنقاذهم خلال الأيام الماضية في قناة صقلية ووصلوا الثلاثاء إلى مرفأ كاتانيا على متن سفينة الشحن زيران التي نقلت كذلك خمس جثث. وقال الناجون إن الحادث وقع قبل عملية الإنقاذ في عطلة نهاية الأسبوع عندما أنقذت البحرية الإيطالية وخفر السواحل قرابة ستة آلاف شخص بمساعدة العديد من السفن التجارية.

ووصل أكثر من ثلاثة آلاف مهاجر على متن سفن مختلفة الاثنين إلى صقلية ومدن أخرى جنوب ايطاليا وأكثر من ألف صباح الثلاثاء. وسجل غرق أكثر من 1200 مهاجر في عدة حوادث غرق خلال نيسان/ إبريل الماضي.

أ.ح/ ع.ج.م (رويترز، أ ف ب)


مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان