أمير ومطرب ″يتحالفان″ لمكافحة الإيدز بين الرجال | عالم المنوعات | DW | 13.07.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

أمير ومطرب "يتحالفان" لمكافحة الإيدز بين الرجال

رغم جهود الحد من انتشار مرض الإيدز، مازالت نسبة الإصابات الجديدة بالفيروس مرتفعة. الأمير هاري والمغني البريطاني الشهير إلتون جون أطلقا مبادرة مشتركة لإنشاء "تحالف عالمي" يهدف للحد من انتشار الإيدز بين الرجال.

قالت مؤسسة إلتون جون الخيرية المعنية بمكافحة الإيدز إن المغني الشهير إلتون جون والأمير البريطاني هاري سيتعاونان لإطلاق "تحالف عالمي" لعلاج عدوى الإيدز بين الرجال. ولم تذكر المؤسسة تفاصيل الخطة لكنها قالت إنه سيتم الكشف عن كافة جوانبها في المؤتمر الدولي لمكافحة الإيدز والذي يعقد هذا العام في أمستردام في 24 من شهر (يوليو/تموز 2018).

يعتبر المغني الشهير البالغ من العمر 71 عاما والأمير البالغ من العمر 33 عاما من بين أبرز الناشطين في مجال مكافحة الإيدز. وغنى جون في جنازة الأميرة ديانا والدة هاري كما حضر زفافه من الممثلة الأمريكية ميغان ماركل في شهر (مايو/أيار 2018). وقال جون إنه شارك هو والأمير في حلقة نقاشية قبل عامين عن الإيدز والشباب، وأضاف أن هذه الفئة العمرية الوحيدة التي ترتفع فيها حالات العدوى ولا تنخفض.

مشاهدة الفيديو 01:08
بث مباشر الآن
01:08 دقيقة

التحرير الجيني... بارقة أمل لمرضى الإيدز!

وقال جون أنه منذ ذلك الحين ومؤسسته تجري أبحاثا مشتركة مع شركاء آخرين تتركز على الأفراد شملت بشكل عام ست دول. وأضاف أن من الأمور المهمة التي كشفها هذا العمل وجود حاجة ملحة لتوسيع نطاق استفادة الرجال من خدمات اختبار وعلاج الإيدز. وتشير أرقام برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز لعام 2016 إلى وجود نحو 36 مليون 700 ألف شخص حول العالم مصابون بالإيدز. وأظهر تقرير نشره البرنامج العام الماضي أن أقل من نصف الرجال المصابين بالإيدز في العالم يتلقون علاجا مقارنة بنحو 60 في المائة من النساء.

 

ع.اع. / ط.أ (رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع