ألماني يطلق مبادرة فريدة للحفاظ على البيئة من آثار التدخين | عالم المنوعات | DW | 06.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

ألماني يطلق مبادرة فريدة للحفاظ على البيئة من آثار التدخين

أطلق مواطن ألماني مبادرة هي الأولى ربما من نوعها من أجل الحفاظ على البيئة من آثار التدخين. المبادرة لقيت تجاوباً كبيراً على الإنترنت ويُتوقع أن تسلط الضوء أكثر على الأخطار، التي تتهدد البيئة خصوصاً في العقود الأخيرة.

Rauchen - Aschenbecher - Nikotinersatz (picture alliance / ZB)

صورة من الأرشيف.

أمام ارتفاع استهلاك التدخين في أماكن متفرقة حول العالم، وتأثير ذلك السلبي على البيئة، لم يتردد مواطن ألماني في إطلاق مبادرة فريدة من نوعها، من أجل الحفاظ على البيئة، التي تُعاني أكثر من أي وقت مضى من كثير من السلوكيات الخاطئة.

أما عن هذه المبادرة، فقد أورد موقع صحيفة "برلينه تسايتونغ" أن ستيفان فون أورلو (49 عاماً)، يدعو إلى الحصول على مبلغ مالي معين من خلال جمع أعقاب السجائر وإعادتها بدلاً من رميها في الشارع أو أماكن أخرى، وأضاف الموقع الألماني أن العريضة، التي أطلقها فون أولو جمعت حتى الآن حوالي 50 ألف توقيع على الإنترنت.

ولفت موقع "مورغن بوست" الألماني أن فون أورلو، يقترح الحصول على مبلغ 20 سنتاً على كل سيجارة (4 يورو لكل علبة) جراء إعادة أعقاب السجائر إلى المتاجر المتخصصة في بيع السجائر. وأضاف: "يومياً يتم في ألمانيا تدخين أكثر من 200 مليون سيجارة في اليوم، حيث تُرمى الغالبية الكبرى من أعقاب السجائر في الشارع، وينتهي بها الأمر لحقاً في مياهنا".

من جهته، قال يان موك الرئيس التنفيذي لجمعية السجائر إن "أنظمة إرجاع العلب والقناني والأشياء الأخرى القابلة للاستخدام من جديد أمر معقول، وذلك بهدف إعادة تدوير منتج ما أو عبوة ما... لكن الأمر لا ينطبق حالياً على أعقاب السجائر التي ترمى (في الشارع)".

يشار إلى أن دولة السويد، أطلقت مؤخراً عدة قوانين صارمة من أجل الحد من التدخين في بعض الأماكن العامة. فيما تسعى ألمانيا إلى السير على نفس منوال هذه الدولة الإسكندنافية في أقرب وقت ممكن، وفق ما أورد موقع القناة الألمانية الثانية "تسي دي إف".

ر.م/ع.ش

مختارات