ألمانيا: مطالب بتحسين حماية اللاجئين المسيحيين | أخبار | DW | 28.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا: مطالب بتحسين حماية اللاجئين المسيحيين

طالب فولكر كاودر، رئيس الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي الديمقراطي بتحسين حماية اللاجئين المسحيين في ألمانيا. يأتي ذلك بعد ورود شكاوى من تعرض البعض منهم لمضايقات على يد لاجئين آخرين أو حراس في أحد مراكز الإيواء.

طالب فولكر كاودر، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، بتحسين حماية المسيحيين المضطهدين في نزل اللاجئين بألمانيا. وكتب في مقال بصحيفة "فيلت أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر أمس الأحد (27 مارس/ آذار 2016): "ليس مسموحاً أن يكون هناك أماكن للكراهية الدينية في ألمانيا". وتابع السياسي الألماني البارز: "لكل شخص الحق في ممارسة ديانته بحرية، وكل من يفعل ذلك له الحق في أن يتم حمايته بشكل مناسب. ومن يمنع الآخرين من ذلك، لابد أن يشعر بشدة القانون".

يشار إلى أن هناك تقارير متكررة ذكرت مؤخراً أن لاجئين مسلمين أو أفراد حراسة يهينون لاجئين مسيحيين في أحد مراكز الإيواء بألمانيا أو يهددونهم أو يعتدون عليهم. وكتب كاودر: "أن مثل هذه الأحداث لا يمكن تحملها من جانب الدولة"، وأشار إلى أنه يرى أن المسؤولين عن إدارة النزل وأفراد الحراسة وكذلك المتطوعين مسؤولون أيضاً عن التصدي لمثل هذه الانتهاكات.

وأضاف: "ويمكنني تصور أيضاً أن تهتم الدوائر الكنسية بشكل مكثف باللاجئين المسيحيين في نزل اللاجئين من خلال إظهار حضورهم ميدانيا وتوضيح أن المسيحيين في نزل اللاجئين ليسوا بمفردهم"، وتابع: "سيكون ذلك بمثابة إشارة مباشرة للتضامن المسيحي".

وأشار السياسي الألماني إلى أنه ليست هناك معلومات شاملة عن حجم المشكلة حتى الآن، ولهذا السبب أكد أنه يتعين على الشرطة الاهتمام بصفة خاصة بهذه الحوادث.

ش.ع/ ع.غ (د.ب.أ)

مختارات