ألمانيا- مداهمة منزل لاجئ سوري مشتبه في انتمائه لـ″جبهة النصرة″ | أخبار | DW | 25.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا- مداهمة منزل لاجئ سوري مشتبه في انتمائه لـ"جبهة النصرة"

أفاد الإدعاء العام أن الشرطة داهمت منزل لاجئ سوري في مدينة أولم (جنوب) للاشتباه بانتمائه إلى "جبهة النصرة"، ولكنها لم تعثر على دليل على ذلك. والرجل الآن رهن الحبس الاحتياطي بتهمة انتهاك قانون استخدام المواد المخدرة.

Deutschland Polizei Razzia (picture-alliance/dpa/J. Stratenschulte)

صورة من الأرشيف

داهمت الشرطة الألمانية مسكن شخص مشتبه في صلته بالإرهاب في مدينة أولم جنوبي البلاد. وحسب المعلومات الواردة من الادعاء العام في مدينة شتوتغارت اليوم الأحد (25 حزيران/يونيو 2017)، فإن هذا الشخص الذي تمت مداهمة منزله أول أمس الجمعة، هو لاجئ سوري ويشتبه في انتمائه لتنظيم "جبهة النصرة".

وعلمت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن هذا الرجل يقبع في الحبس الاحتياطي، لكن ليس بتهمة العضوية المحتملة في جبهة النصرة وإنما بتهمة انتهاك قانون استخدام المواد المخدرة. وأفادت هذه المعلومات بعدم وجود دليل على أنه كان يخطط لشن هجوم.

وكانت وحدة تابعة للشرطة داهمت منزل الرجل في الساعة السادسة من صباح يوم الجمعة الماضي، وحرزت الوحدة جهاز لابتوب وهاتفاً محمولاً ونحو مئة غرام من المخدرات، وتوصلت الشرطة إلى الرجل عن طريق إشارة وردت إليها من شاهد عيان.

وفي أول جلسة تحقيق، نفى الرجل وجود علاقة له بجبهة النصرة.

خ. س./ح. ع. ح. (د ب أ)

مختارات

إعلان