ألمانيا.. لجنة التطعيم تراجع توصياتها بخصوص النساء الحوامل | صحة | معلومات لا بد منها لصحة أفضل | DW | 16.06.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

صحة

ألمانيا.. لجنة التطعيم تراجع توصياتها بخصوص النساء الحوامل

بعدما قامت لجنة التطعيم الدائمة في ألمانيا بتعديل توصيات التطعيم الخاصة بالنساء الحوامل، أوصت اللجنة بعد "الفحص الفردي لكل حالة" بتطعيم النساء الحوامل ضد فيروس كورونا المستجد. فمن هن الحوامل اللواتي تشملهن هذه التوصية؟

سيدة حامل

تخلت لجنة التطعيم الدائمة في ألمانيا عن بعض تحفظها وأوصت في تعديل جديد بتطعيم النساء الحوامل بعد فحص كل حالة بمفردها.

أعلنت لجنة التطعيم الدائمة في ألمانيا المعروفة اختصارا بـ (Stiko) عن تحديثها الخامس بخصوص توصيات تطعيم النساء الحوامل ضد فيروس كورونا المستجد.

وقالت اللجنة الدائمة للتطعيم، حسبما نقل موقع "دويتشلاند فونك " الألماني: "النساء الحوامل اللواتي يعانين من أمراض سابقة يمكن أن ينتج عنها مخاطر عالية عند الإصابة بمرض كوفيد 19 أو النساء الحوامل المحتمل تعرضهن لإصابات خطيرة جراء العدوى بسبب ظروفهن المعيشية يمكنهن التطعيم بلقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA) بدءًا من فترة الثلث الثاني من الحمل، وذلك بعد تقييم المخاطر والفوائد" بشكل دقيق.


وبذلك، لا يتضمن التحديث الخامس لتوصيات التلقيح بالنسبة للنساء الحوامل الصادر عن اللجنة الدائمة للتلقيح أي توصية عامة.

وتقول ماريانه روبل ماتيو، ممثلة الجمعية الألمانية لأمراض النساء والتوليد المعروفة اختصارا بـ (DGGG) في هذا الخصوص: "لا يمكن للجنة التطعيم الدائمة أن تصدر أي توصية عامة بخصوص النساء الحوامل في غياب أدلة أو مجموعات مراقبة أو كميات صغيرة من البيانات".

وتابعت روبل ماتيو لموقع "دويتشلاند فونك" الألماني "لكن هذا لا يعني أن اللجنة الدائمة للتلقيح تخشى زيادة المخاطر بسبب التلقيح. كل ما في الأمر أنها لا تستطيع التقييم بشكل كاف حتى الآن".

في المقابل، يرى أطباء العناية المركزة والجمعيات المتخصصة في أمراض النساء أنه في حالة الإصابة بعدوى كورونا، ستكون النساء الحوامل أكثر عرضة لخطر الإصابة بالأعراض الشديدة للفيروس، كما يوضحون أنه هناك ما يكفي من البيانات الموثوقة حول سلامة لقاحات الحمض النووي الريبي المرسال (mRNA).

شتيفان كلوغه، مدير المركز الطبي الجامعي هامبورغ إيبندورف، يشاطر الرأي نفسه ويوضح في تصريح لـ DW بأن المزيد من النساء الحوامل اللواتي يعانين من أعراض الإصابة بكورونا يخضعن للعلاج في وحدات العناية المركزة.

وقال كلوغه إنه في الأسبوعين الماضيين فقط، استقبل المركز خمس حالات من هذا القبيل. وقال: "هذه الحالات مأساوية بشكل خاص ويجب علينا بالتأكيد تطعيم النساء الحوامل في ألمانيا".

ع.ش/ أ.ح

مشاهدة الفيديو 02:50

كينيا: معاناة النساء الحوامل بسبب الحجر المنزلي

مواضيع ذات صلة