ألمانيا: رعاية خاصة للاجئين الإيزيديين من ضحايا ″داعش″ | أخبار | DW | 03.10.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا: رعاية خاصة للاجئين الإيزيديين من ضحايا "داعش"

مع تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين إلى ألمانيا تبذل العديد من الولايات الألمانية جهوداً لإيواء عدد من الضحايا السابقين لتنظيم "داعش" في شمال العراق والمصابين بصدمات نفسية جراء هذه التجربة.

تبذل العديد من الولايات الألمانية وعلى رأسها ولاية بادن فورتمبرغ جهوداً لإيواء عدد من الضحايا السابقين لتنظيم "الدولة الإسلامية" في شمال العراق والمصابين بصدمات نفسية جراء هذه التجربة. وفي هذا الإطار، تقدم الولاية الواقعة جنوب غرب ألمانيا برنامجاً فريداً من نوعه على مستوى البلاد إذ تعتزم استقبال ما يصل إلى 1000 امرأة وطفل كانوا من ضحايا تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف والمعروف بـ"داعش" في شمال العراق.

ووفقاً لوزارة الداخلية المحلية، فإن عدد من وصل من هؤلاء الضحايا إلى الولاية بلغ 333 شخصاً حتى الآن. وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال ميشائيل بلومه مدير البرنامج في وزارة الداخلية المحلية إن ولاية بادن فورتمبرغ أرست الأسس وسيمضي آخرون على نهجها.

وكانت ولاية سكسونيا السفلى قد استقبلت في أيلول/ سبتمبر الماضي 64 امرأة وطفلاً من ضحايا داعش، وتجري لجنة الشؤون الداخلية في برلمان ولاية هيسن مشاورات حول برنامج من هذا النوع. وأغلب هؤلاء الضحايا من الإيزيديين وهم أقلية دينية تعيش في شمال العراق و كانت "داعش" أسرت عددا منهم بوصفهم "كفاراً".

ع.غ/ش.ع (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة