ألمانيا: حاولوا الهروب من الحر، فسقطت بهم الشرفة! | عالم المنوعات | DW | 01.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

ألمانيا: حاولوا الهروب من الحر، فسقطت بهم الشرفة!

محاولة بسيطة من إحدى العائلات للتغلب على موجة الحر في مدينة شتوتجارت الألمانية، انتهت بتدخل الشرطة والإسعاف ومشكلة غير متوقعة في المبنى السكني.

فكرة وجود حمام سباحة بأي شكل وحجم في خضم موجة الحر التي تشهدها ألمانيا حاليا، تعتبر جيدة. إلا أن خطة عائلة في شتوتجارت لمواجهة الحر لم تتم بالشكل المطلوب إذ تسببت في انهيار شرفة مبنى سكني وأوقعت العديد من الإصابات.

ووفقا لبيانات الشرطة فإن وضع إحدى العائلات لبركة ماء مطاطية بارتفع 70 سنتيمترا، تسبب في انهيار الشرفة الخشبية  للمبنى السكني والتجاري.وأوضحت الشرطة أن الكثيرين ليس لديهم القدرة على تقدير وزن برك الماء المطاطية التي يوضع بداخلها الماء لمواجهة الحر والتي تنتشر في الأسواق بشكل كبير خلال فصل الصيف. 

ووفقا لتقرير مجلة "دير شبيغل" الألمانية، فإن الأشخاص الأربعة الذين تواجدوا في الشرفة للاستمتاع بالماء البارد والذين تتراوح أعمارهم بين 21 و 54 عاما، وقعوا مع الشرفة وتم نقل أحدهم للمستشفى.


 

ووقع الحادث في وقت مبكر من مساء الأحد في أقصى غرب عاصمة ولاية بادن فورتمبيرغ. في أحد أكثر أيام السنة حرارة. حيث تشهد ألمانيا للعام الثاني على التوالي درجات حرارة قياسية ، تتأثر بسببها  البنية التحتية والكثير من الخدمات، ما يشكل خطورة أيضا على صحة وأمن الناس. فالكثير من الطرق داخل المدن وخارجها لم تتحمل الحرارة المرتفعة وتشققت وشهدت طرق أخرى ذوبانا للأسفلت بحيث يلتصق بعجلات السيارات ويعيق القيادة، كما هو الحال في ضواحي برلين. أما السكك الحديدية فمساراتها تتشوه في بعض المواقع، وفقا لموقع صحيفة  "ميركيشه ألغماينه".

أ.د.و/ ا.ف

مختارات