ألمانيا تعيد أول دفعة من أطفال ″داعش″ الألمان من العراق | أخبار | DW | 05.04.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا تعيد أول دفعة من أطفال "داعش" الألمان من العراق

ذكرت تقارير إعلامية نقلا عن مصادر رسمية وحقوقية أن ألمانيا أعادت أطفالا لمقاتلي "داعش" من العراق وسلمتهم لأقارب ذويهم. فيما تنتظر في تركيا دفعة أخرى من أطفال مقاتلي "داعش" في الشرق الأوسط ترحيلها إلى ألمانيا.

Familien von IS-Kämpfern in Syrien (Reuters/I. Abdallah)

عائلات لمقاتلي "داعش" عقب اقتحام منطقة باهوز السورية من قبل القوات قوات "قسد"

ذكرت مصادر وزارة الخارجية الألمانية الجمعة (الخامس من نيسان/إبريل 2019) أن عددا من أطفال مقاتلين في صفوف "داعش" في الشرق الأوسط قد وصلوا ألمانيا بمساعدة الحكومة الاتحادية وتم تسليمهم لأقارب ذويهم. وقالت المصادر إن عدد العائدين نحو عشرة أشخاص.

وحسب ما صرح به محامي إحدى العائلات، فقد وصلت امرأة بعمر 31 عاما مع أطفالها الثلاثة يوم أمس الخميس إلى مطار شتوتغارت، حيث تم اعتقال الأم فورا، فيما تم تسليم الأطفال لأقاربها، حسب تصريح المحامي محمود ارديم في بيان خطي.

مشاهدة الفيديو 02:14

بين قسوة الاحتجاز ورفض أوطانهم لهم...ما مصير أطفال داعش؟

من جانبه، أوضح متحدث باسم وزارة الداخلية أن قضية المرأة المذكورة وأطفالها الثلاثة معروفة لدى السلطات الأمنية ولغرض حماية الحقوق الشخصية لا يتم الإعلان عن هوية العائدين.

فيما قال محامي العائلة إن الحكومة الألمانية استجابت لطلبه. وحسب المحامي فقد سافرت العائلة عبر تركيا ألمانيا. وتابع المحامي أن بعض العائدين ينتظرون ترحيلهم في تركيا.

يشار إلى أن وزارة الخارجية الألمانية ترعى، حسب معطياتها، ثمانية مواطنين ألمان في العراق وتقدم لهم خدمات قنصلية خاصة بالمساجين الألمان في الخارج. ومن المفترض أن يتم نقل أطفال الداعشيين المعتقلين في العراق الذين يقبعون في السجون مع ذويهم، بعد التشاور مع أقاربهم في ألمانيا بهدف تولي رعاية الأطفال لاحقا. وقالت الوزارة إنها على صلة مستمرة مع السلطات العراقية.

ح.ع.ح/ع.ج.م (أ.ف.ب(

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة