ألمانيا تشجع هجرة الكفاءات إليها بتخفيف العقبات القانونية | سياسة واقتصاد | DW | 18.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

ألمانيا تشجع هجرة الكفاءات إليها بتخفيف العقبات القانونية

أعلنت برلين اليوم أنها تسعى لسن قوانين جديدة لتسهيل إجراءات الاعتراف بالشهادات العلمية الأجنبية في أفق توظيف حوالي 300 ألف من المهاجرين ذوي المهارات العالية، وتأتي هذه الخطوة في سياق جدل حاد حول اندماج المهاجرين المسلمين

default

مساعي الحكومة الألمانية لتسهيل إجراءات معادلة الشهادات الأجنبية يتزامن مع احتدام الجدل حول اندماج المهاجرين داخل المجتمع الألماني

أعلنت وزيرة التعليم الألمانية آنيتا شافان اليوم لاثنين (18 أكتوبر/ تشرين أول 2010) أنها تسعى إلى الإسراع في إعداد قوانين جديدة لتسهيل إجراءات الاعتراف بالشهادات العلمية الأجنبية تلبية لحاجات الاقتصاد الألماني بتوظيف 300 ألف مهاجر من ذوي الكفاءات. ومن المنتظر أن تتم المصادقة على قانون بهذا الصدد قبل نهاية العام الحالي.

وفي تصريح لصحيفة "فايننشال تايمز دويتشلاند" قالت الوزيرة الألمانية إن "كل شخص درس في الخارج سيتمكن من طلب معادلة شهاداته في المانيا"، غير أن تقييم الكفاءات الأجنبية سيتم مع ذلك وفقا "لمعايير ألمانية" ولن يتم الاعتراف بكل الشهادات بشكل تلقائي. وفي سياق متصل ذكرت صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" استنادا إلى مشروع القانون الذي اطلعت على نسخة منه، أن آليات الاعتراف بمعادلة الشهادات الأجنبية لن تستغرق أكثر من ثلاثة أشهر فيما كانت الحكومة تتوقع أن يستغرق الأمر ضعف ذلك.

ومن غير المتوقع أن يشمل القانون المرتقب كافة التخصصات لأن شهادات تخصصات كقطاعات كالهندسة والتربية مثلا من اختصاص الولايات وليس الحكومة الفدرالية. ورأى مراقبون أن الموضوع يشمل بالخصوص مهن ذات العلاقة بقطاع الصحة وكذلك الحرف والوظائف في هيئات التأهيل.

(ح.ز / أ.ف.ب / د.ب.أ)

مراجعة: منصف السليمي

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان