ألمانيا تستقبل 6 لاجئين قُصّر آخرين من جزر يونانية | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 04.07.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا تستقبل 6 لاجئين قُصّر آخرين من جزر يونانية

واصلت ألمانيا استقبال مزيد من المهاجرين القصرغير المصحوبين بذويهم. كانت آخر مجموعة مكونة من 6 صبية أفغان. أغلب من تستقبلهم ألمانيا من هؤلاء قدموا من مخيمات اللاجئين المكتظة في الجزر اليونانية والتي تعاني من أوضاع كارثية.

مخيم للاجئين بجزيرة ليسبوس اليونانية

يعاني اللاجئون في الجزر اليونانية من أوضاع معيشية بالغة القسوة

استقبلت ألمانيا 6 لاجئين قُصّر آخرين من مخيمات اللجو في الجزر اليونانية. وذكرت وزارة الداخلية الألمانية لوكالة الأنباء الألمانية رداً على استفسار اليوم السبت (4 يوليو/تموز 2020) أن 6 صبية أفغان تتراوح أعمارهم بين 13 و14 عاماً وصلوا يوم 26 يونيو/حزيران الماضي إلى مطار فرانكفورت.

وأوضحت الوزارة أن هؤلاء كانوا متأخرين عن المجموعة الأولى التي استقبلتها ألمانيا، والتي وصلت إجمالاً إلى 53 قاصراً، من دون مرافقين، وقد وصلت هذه المجموعة إلى ألمانيا في نيسان/أبريل الماضي.

وقالت متحدثة باسم الوزارة إنه من المقرر أن يخضع هؤلاء الآن إلى "إجراءات لجوء مفتوحة" في ألمانيا، موضحة أنه حتى لو تم رفضهم، يمكنهم البقاء في الوقت الحالي لأن ألمانيا لا ترحل عادة القصر غير المصحوبين بذويهم.

وتعتزم ألمانيا، وفقاً لقرار الائتلاف الحاكم في مارس/آذار الماضي، استقبال ما يتراوح بين 350 و500 لاجئ من القُصّر من مخيمات اللاجئين المكتظة في الجزر اليونانية والتي تعاني من أوضاع كارثية.

وتفضل ألمانيا استقبال القُصّر من الإناث، اللاتي ليس لديهن مرافق من عائلاتهن، أو الأطفال والمراهقين الذين يعانون من أمراض تتطلب علاجاً.

ونظراً لعدم وجود فتيات يسافرن بمفردهن بين اللاجئين، فإن الحكومة الألمانية تعتزم الآن التركيز على المهاجرين المرضى من الشباب.

ومن المحتمل أن يصل عدد القُصّر الذين تستقبلهم ألمانيا - بما في ذلك أقاربهم - إلى نحو 900 شخص، بحسب بيانات وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر.

ع.ح./ع.ش. (د ب أ)

مواضيع ذات صلة