ألمانيا تستبعد احتمال تعرضها لهجمات إرهابية الكترونية | أخبار | DW | 21.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا تستبعد احتمال تعرضها لهجمات إرهابية الكترونية

استبعد رئيس جهاز الاستخبارات الألمانية الخارجية قدرة الإرهابيين الإسلاميين في الوقت الراهن على شن هجمات إلكترونية ضد قطاعات حساسة في البلاد مثل البورصة.، لكنه قال بأن الاستعداد لمثل هذه الهجمات موجود لدى الإرهابيين

خلال مؤتمر قمة الاقتصاد الذي تعقده صحيفة "زود دويتشه تسايتونج" في برلين، قال رئيس جهاز الاستخبارات الألمانية الخارجية (بي إن دي) غيرها رد شيندلر السبت (21 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015) :" في اللحظة الراهنة لا يمكننا ملاحظة أن الوسائل والطرق وهياكل الهجمات وصلت إلى الحد الذي يجعل من هذه الهجمات وشيكة بصورة مباشرة". في الوقت نفسه، اعترف شيندلر بأن الاستعداد لمثل هذه الهجمات موجود لدى الإرهابيين مشيرا إلى أنه لن يكون من الممكن في المستقبل إعطاء توقعات في هذا المجال.

وأشار شيندلر إلى نجاح الإرهابيين في استخدام شبكة الإنترنت في تجنيد أنصار وتابع :" الإرهابيون يسيطرون على الفضاء الإلكتروني بشكل جيد للغاية فيما يتعلق بالتجنيد والترويج لمنظماتهم".

ورأى شيندلر أن تنظيم "الدولة الإسلامية" حقق نجاحا من خلال إنشائه مجلة افتراضية عالية الاحترافية، ويتضح ذلك من خلال توجه أكثر من 700 إسلاميا ينحدرون من ألمانيا وأكثر من 3500 أوروبيا إلى سوريا، ومن العالم أجمع توجه أكثر من 28 ألف شخص "مضلَل" إلى سوريا متأثرين بعوامل عدة منها هذه الدعاية الاحترافية.

م.م/ ع.ج.م (د ب أ)