ألمانيا - الهجوم على معبد السيخ ″عمل إرهابي″ مرتبط بالسلفيين | أخبار | DW | 21.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا - الهجوم على معبد السيخ "عمل إرهابي" مرتبط بالسلفيين

صنفت الشرطة الهجوم على معبد للسيخ في مدينة إيسن بأنه "عمل إرهابي" ورجحت ارتباطه بالسلفيين، فيما ألقت القبض على شابين سلفيين مشتبه بهما في الهجوم الذي أسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص، أحدهم إصابته خطيرة.

اعتبرت الشرطة الألمانية أن الهجوم الذي تم شنه على معبد للسيخ بعبوة ناسفة في مدينة إيسن الألمانية يوم السبت الماضي يعد "عملاً إرهابياً"، وذلك وفقاً لتصريحات رئيس مركز الشرطة هناك فرانك ريشتر الخميس(21 نيسان/ أبريل 2016).

وكانت الشرطة قد ألقت القبض على شابين سلفيين في وقت سابق اليوم الخميس، وقالت إن هذين الشابين مشتبه بهما بشكل قوي، وأكدت انتمائهما للتيار السلفي في ألمانيا. وأضاف ريشتر أنه من المتوقع إلقاء القبض على أشخاص آخرين. وأوضحت الشرطة أن عمليتي الاعتقال حدثتا في مدينتي غلزنكيرشن وإيسن الألمانيتين بعد تلقي معلومات من المواطنين هناك.

يُذكر أنه تم تفجير عبوة ناسفة يوم السبت الماضي في مدخل مركز مدينة إيسن لجالية السيخ عقب حفل زفاف هندي كان مقاماً هناك. وأسفر التفجير عن إصابة ثلاثة أشخاص، أحدهم إصابته خطيرة.

على جانب آخر، رفع الادعاء العام في ألمانيا دعوى لدى المحكمة الإقليمية العليا ضد شخص مشتبه في انتمائه لتنظيم "داعش". وأوضح الادعاء العام اليوم الخميس في مدينة كارلسروه الألمانية أن المواطن الألماني المدعى عليه (32 عاماً) متهم بالانضمام لتنظيم (داعش) بسوريا في نهاية عام 2014.

يذكر أنه تم إلقاء القبض عليه عند دخوله مطار ميونيخ في شهر تشرين ثان/نوفمبر الماضي، ويتم احتجازه في الحبس الاحتياطي منذ ذلك الحين.

وأوضح الادعاء أنه تم الاستعانة بالمدعى عليه في البداية في التنظيم الإداري لـ (داعش)، وقام بالإشراف على المجندين الجدد الذين يصلون حديثا، كما تم تدريبه أيضا على استخدام الأسلحة النارية. كما يشتبه في أنه عمل بعد ذلك في صناعة الأسلحة اعتبارا من شهر أيار/مايو 2015.

ع.غ/ ح.ع.ح (د ب أ)

مختارات