ألمانيا: القبض على ″مريض مزيف″ يمارس نشاطه في المستشفيات | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 12.02.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

ألمانيا: القبض على "مريض مزيف" يمارس نشاطه في المستشفيات

صدفة قادت السلطات للقبض على "مريض مزيف" يدعي المرض "ليمارس نشاطه" داخل المستشفيات. تنقل "اللص" بين عدة مدن ألمانيا لينكشف أمره أخيراً بهذه الطريقة في دوسلدورف.

إحدى المستشفيات الألمانية

إحدى موظفات المستشفى شكت في تصرفات المريض المزيف!

الحافلة، حفلات الزفاف أو حتى التجمعات الدينية، كلها أماكن يتواجد فيهااللصوص استغلالاً للزحام وسرقة ما خف وزنه وغلا ثمنه، لكن لصاً في ألمانيا اختار المستشفيات كمكان لـ "ممارسة عمله".

ووفقاً لتقرير نشرته صحيفة "بيلد" الألمانية واسعة الانتشار، فإن الرجل البالغ من العمر 41 عاماً ادعى المرض ودخل بهوية مزيفة إلى أحد المستشفيات في مدينة دوسلدورف في غرب البلاد.

وبالصدفة، شكت إحدى موظفات المستشفى في الرجل، بسبب الهوية المزيفة التي سبق له استخدامها، وأبلغت الشرطة التي ألقت القبض على الرجل وكشفت هويته الحقيقية باستخدام البصمات.

لم يتوقف الموضوع عند هذا الحد، إذ اكتشفت الشرطة أن الرجل صدر بحقه أوامر اعتقال في مدينتيهامبورغ وإيرلانغن بنفس التهمة. التفتيش الأولي كشف حيازة "المريض المزيف" لجهاز "إي ريدر" (قارئ الكتاب الالكتروني) خاص بمريض سبق للص مرافقته في نفس الغرفة بإحدى المستشفيات.

ا.ف/ ع.غ

مختارات