ألمانيا: السجن 8 أشهر لسارق ورق المرحاض ! | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 28.01.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

ألمانيا: السجن 8 أشهر لسارق ورق المرحاض !

قضت محكمة ألمانية بعشرة أشهر سجنا غير نافذ على لص سرق أوراق المرحاض في بداية الموجة الأولى من وباء كورونا المستجد. فيكف تم الإيقاع باللص؟

أصدرت محكمة بلدية إيمستيك في مقاطعة كلوبنبور بولاية ساكسونيا شرق ألمانيا حكما بالسجن عشرة أشهر غير نافذة  مع المراقبة ،على لص اتهم بسرق  ورق المرحاض. ففي عز أزمة ورق المرحاض بسبب الاقبال الكبير عليه خلال الموجة الأولى من وباء كورنا المستجد؛ أقدم شاب يبلغ من العمر 28 عامًا بسرقة كميات كبيرة من ورق المرحاض تقدر قيمتها بحوالي 15 ألف يورو، وقام  بعرضها للبيع على الإنترنت، وفق ما جاء على موقع إذاعة وتلفزيون شمال ألمانيا "نورد دويتشه روند فونك".

وقام الشاب المدان بسرقة "الذهب الأبيض" كما أطلق عليه في بداية الوباء من مشغله وهو تاجر جملة لورق المرحاض. وبعد أن ساورته الشكوك اتصل التاجر بمحامي وكلفه بمتابعة الملف. وللإيقاع باللص انتحل المحامي صفة زبون وتواصل مع اللص من أجل أن يبيعه ورق المرحاض. وبمجرد توصله بالورق صار بين يديه دليل قاطع لإدانة اللص، يضيف موقع "نورد دويتشه روند فونك".

ولم تكن هذه السرقة الوحيدة لأوراق المرحاض في ألمانياخلال أزمة كورونا. ففي شهري مارس وأبريل من العام الماضي أقبل الكثير من الألمان على اقتناء كميات كبيرة من ورق المرحاض ما جعله يختفي لأيام من المتاجر ويتحول لعملة نادرة. واشتكى الكثير من أرباب العمل من اختفاء ورق المرحاض داخل مقار العمل. كما أن المتاجر عززت من الإجراءات الأمنية بعد تعرض بعضها للسرقة أو بسبب حدوث مشاحنات بين الزبائن أثناء شراء ورق المرحاض. 

ع.ع