ألمانيا - السجن ثلاثة أعوام وتسعة أشهر لأحد داعمي ″داعش″ | أخبار | DW | 24.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا - السجن ثلاثة أعوام وتسعة أشهر لأحد داعمي "داعش"

قضت محكمة بمدينة دوسلدورف بألمانيا بسجن شاب لمدة ثلاثة أعوام وتسعة أشهر بتهمة تأييد تنظيم "داعش" عن طريق توفير مأوى لنمساوي من إرهابيي التنظيم.

ذكرت المحكمة العليا في مدينة دوسلدورف الألمانية الجمعة (24 آب/ أغسطس 2018) أنه تبين لها أن شاباً يبلغ من العمر 22 عاماً وفر مأوى لنمساوي من إرهابيي تنظيم "داعش"، كما ساعده على تصنيع عبوة ناسفة، وقضت بسجنه ثلاث سنوات وتسعة شهور، وقضت أيضاً بسجن مراهقة لمدة تسعة أشهر مع إيقاف التنفيذ، بتهمة دعم "داعش".

وبحسب البيانات، يحمل المتهمان الجنسية الألمانية واعترفا بجرائمهما. وتزوجت المراهقة، البالغة من العمر 17 عاماً، بالإرهابي النمساوي حسب الشريعة الإسلامية، ودعمته مادياً في تخطيطه لشن هجوم إرهابي. وبحسب البيانات، تخلى المتورطون عن خطتهم، التي كانت تهدف في الأساس لشن هجوم انتحاري على القاعدة العسكرية الأمريكية في منطقة رامشتاين الألمانية. وكانت محكمة نمساوية قد قضت بسجن النمساوي لورنتس ك. في نيسان/ أبريل الماضي لمدة تسعة أعوام لمحاولته تحريض طفل يبلغ من العمر 12 عاماً على شن هجوم في أحد أسواق عيد الميلاد (الكريسماس) في مدينة لودفيغسهافن الألمانية.

وباء الهجوم الانتحاري بالفشل، حيث لم ينجح الطفل في إشعال فتيل عبوة ناسفة بدائية الصنع. وعثرت الشرطة الألمانية على العبوة الناسفة التي كانت تحوي مسامير في كانون أول/ ديسمبر عام 2016 خلف إحدى الشجيرات.

م.م/ ي.أ (د ب أ)

مختارات