ألمانيا- الخضر يرفضون التفتيش العشوائي في إطار مكافحة الإرهاب | أخبار | DW | 12.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا- الخضر يرفضون التفتيش العشوائي في إطار مكافحة الإرهاب

بعد تأييد وزير الداخلية للأمر، أعلن حزب الخضر الألماني عن رفضه للتفتيش العشوائي في إطار مكافحة الإرهاب. واعتبرت المرشحة الرئيسية للحزب في الانتخابات البرلمانية المقبلة ذلك بأنه "إستراتيجية تعمية" لإخفاء فشل الوزير.

رفض حزب الخضر الألماني مطالبة وزير الداخلية، توماس دي ميزير، اعتماد التفتيش العشوائي في جميع الولايات الألمانية. واعتبرت كبيرة مرشحي الحزب في الانتخابات البرلمانية المقررة في أيلول/سبتمبر المقبل، كاترين غورينغ ايكارت، اليوم الاثنين (12 حزيران/يونيو 2017) فرض هذا التفتيش العشوائي بمثابة "استراتيجية تعمية" يتبعها الوزير لإخفاء فشله وقالت: "لسنا بحاجة لتفتيش عشوائي، بل للاستفادة من القوانين الحالية وتعاون الولايات بشكل أوثق".

ويتناول مؤتمر وزراء داخلية الولايات الألمانية الحالي في دريسدن قضية التفتيش العشوائي.

وكان وزير الداخلية بولاية بافاريا، يواخيم هيرمان، قد انتقد عدم سماح ولايات برلين وبريمن وشمال الراين-ويستفاليا بعمليات تفتيش في إطار التفتيش العشوائي الذي يطالب به الوزير الاتحادي. ووصف ذلك في تصريحات خاصة لصحيفة "راينيشه بوست" الألمانية بأنها "ثغرة أمنية واضحة". ويقوم هذا التفتيش الذي يستند على مجرد الاشتباه العشوائي خلال حملات الشرطة على حزام بامتداد 30 كيلومتراً داخل الحدود الاتحادية، ولكن هيرمان يدعو لتطبيقه بالقرب من المطارات ومحطات القطارات وساحات السيارات الموجودة على الطرق السريعة.

وكان متحدث باسم وزارة الداخلية الاتحادية الألمانية قد أكد اليوم الاثنين في برلين أن وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير يعتبر القيام بحملات تفتيش عشوائية في جميع الولايات الاتحادية أمراً مجدياً. وقال المتحدث باسم الوزارة، يوهانس ديمروت، إن الوزير يرى حملات التفتيش العشوائي "أداة فعالة للغاية".

خ. س/ ح. ع. ح (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان