أقباط مصر يحتفلون بعيد الميلاد في كتدرائية ميلاد المسيح بحضور السيسي | أخبار | DW | 06.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أقباط مصر يحتفلون بعيد الميلاد في كتدرائية ميلاد المسيح بحضور السيسي

قاد البابا تواضروس الثاني أول قداس لعيد الميلاد بالنسبة لأقباط مصر الشرقيين السبت في كاتدرائية ميلاد المسيح الجديدة التي أمر الرئيس السيسي ببنائها العام الماضي شرق القاهرة. وكان السيسي بين الحاضرين في القداس.

احتفل الأقباط الأرثوذكس في مصر السبت (السادس من كانون الثاني/ يناير 2018) بأول قداس لعيد الميلاد الجيد في كاتدرائية ميلاد المسيح الجديدة. وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أمر العام الماضي ببناء الكاتدرائية في العاصمة الإدارية الجديدة بعد هجوم استهدف مسيحيين.

وقاد البابا تواضروس الثاني القداس في الكاتدرائية، التي تعد الأكبر في الشرق الأوسط، بحضور السيسي وكبار مسؤولي الدولة. وأوضح السيسي من داخل الكاتدرائية في كلمة أمام المسيحين الذين رحبوا به بهتافات أن كاتدرائية "ميلاد المسيح" بالعاصمة الإدارية الجديدة تم افتتاحها بشكل جزئي، لافتاً إلى أن افتتاحها يعد رسالة سلام وأمن وحب كبيرة لا لمصر أو المنطقة فحسب، بل للعالم بأسره.

وكان السيسي قد أمر ببناء كاتدرائية جديدة في كانون الثاني/ يناير 2017 بعد مقتل 28 شخصاً في هجوم بقنبلة في قداس يوم الأحد في الكاتدرائية المرقسية بالعباسية والكنيسة البطرسية الملاصقة لمقر الكاتدرائية الرئيسية في القاهرة عام 2016. كما أمر ببناء مسجد كبير في العاصمة الجديدة.

وقال السيسي، الذي أعلن عن حملة ضد الإرهاب بعد الإطاحة بمحمد مرسي - أول رئيس منتخب ديمقراطياً في البلاد: "نحن واحد ولن يقدر أي أحد على تقسيمنا أبداً".

وسوف تستوعب الكاتدرائية، عندما يتم الانتهاء من بنائها تماماً، 8200 مصل. يشار إلى أنه تم تشديد الإجراءات الأمنية حول الكنائس في جميع أنحاء البلاد لتأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد.

ح.ع.ح/ ي.أ (د.ب.أ)

مختارات