أسرة ألمانية تجبر لصا على الفرار من منزلها وهي في عطلة بالمغرب | عالم المنوعات | DW | 27.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

أسرة ألمانية تجبر لصا على الفرار من منزلها وهي في عطلة بالمغرب

يبدو أن التكنولوجيا بإمكانها حماية المنزل من اللصوص أيضاً. هذا ما حدث بالضبط مع عائلة ألمانية تمكنت من إرغام لص حاول اقتحام منزلها على الفرار، في حين كانت العائلة في عطلة في المغرب. ولكن كيف تم ذلك؟

استطاعت أسرة ألمانية إجبار لص اقتحم منزلها في منطقة زارلاند غربي ألمانيا على الفرار أثناء قضاء عطلة بالمغرب، وذلك بفضل الوسائل التقنية الحديثة.

وذكرت الشرطة الألمانية اليوم الثلاثاء (27 آب/ أغسطس) أن الابن في هذه الأسرة كان قد ثبت تطبيق مراقبة على هاتفه الجوال قام بإطلاق جرس إنذار بمجرد اقتحام اللص للمنزل. وعن طريق شاشة الهاتف الذكي استطاعت الأسرة أيضاً رؤية صور كاميرا المراقبة ورصد كيفية قيام الرجل بهز باب المنزل وهو يمسك مصباحاً يدوياً.

ونظراً لأن هذا النظام الذي ثبته الابن على الهاتف يتيح -إلى جانب المراقبة- إمكانية التواصل أيضاً، استطاعت الأسرة التحكم عن بعد في نظام الاتصال الداخلي الموجود على الباب "إنترفون"، وعندما صدرت من نظام الاتصال كلمة "مرحبا"، فوجئ اللص تماماً وفر هارباً، بحسب الشرطة.

يشار إلى أن الحادث وقع في بداية شهر آب/أغسطس الجاري، إلا أنه لم يتم الإعلان عن التفاصيل إلا بعد عودة الأسرة من العطلة. ولا تزال التحقيقات عن محاولة اقتحام المنزل مستمرة.

ر.ض (د ب أ)

مختارات