أستراليا - الحاجز المرجاني العظيم في خطر | وثائقي | DW | 24.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

وثائقي

أستراليا - الحاجز المرجاني العظيم في خطر

يعد الحاجز المرجاني العظيم في شمال شرق أستراليا بيئة معيشية فريدة من نوعها. ولا يوجد في أي مكان آخر في العالم نظام كبير ومتماسك من الجزر والشعاب المرجانية يماثله. ولكن الحاجز المرجاني العظيم أصبح في خطر حاليا، إذ إن الأعاصير القوية غير المعتادة تسببت في أضرار مدمرة للمرجان. هل تغير المناخ هو السبب؟ وما هي العواقب المترتبة على ذلك بالنسبة إلى النظام البيئي البحري؟

مشاهدة الفيديو 26:01
بث مباشر الآن
26:01 دقيقة

لا تمثل الشعاب المرجانية للحاجز المرجاني العظيم جمالا استثنائيا فحسب، بل هي بمثابة المهد الأول للأسماك. هنا تخرج إلى الحياة، وهنا تكبر، ومن هنا تنطلق في مياه المحيط الواسع. لهذا السبب تعد الشعاب المرجانية مهمة جدا للحياة في البحر. يذهب طاقم الفيلم في رحلة على طول الحاجز المرجاني العظيم، ويلتقي بالمتقاعدين كيث وهيلين، اللذين يسافران كل عام بسيارة الرحلات خاصتهما من ملبورن إلى الشمال الاستوائي في أستراليا لقضاء فصل الشتاء هناك، ويكتشفان معا ثروة لا حصر لها من العالم تحت الماء في الحاجز المرجاني العظيم. في تاونزفيل وشاطئ إيرلي، يلتقي طاقم الفيلم بناشطين بيئيين ملتزمين يحاولان إنقاذ الشعاب المرجانية. كما يزور الطاقم محطة أبحاث ليزارد آيلاند، التي كانت ذات مرة بمثابة جنة تحت الماء. بعد الأعاصير واختفاء لون المرجان لم يعد هناك سوى مظاهر ضئيلة جداً للحياة في قاع البحر. لذلك يخشى الباحثون ألا توجد فرصة أمام الحاجز المرجاني العظيم للبقاء، إذا استمرت الأمور على هذا النحو. ومع ذلك لم يفت الأوان وفق رأيهم.