أزمة كورونا- ألمانيا تعتزم حظر التجمعات لأكثر من شخصين | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 22.03.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

أزمة كورونا- ألمانيا تعتزم حظر التجمعات لأكثر من شخصين

في حربهم ضد تفشى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) اتفقت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مع رؤساء الولايات الألمانية على حظر التجمعات لأكثر من شخصين، مع وجود استثناءات من ذلك القرار.

الشوارع خالية من المارة في شتوتغارت الألمانية منذ منتصف مارس/ آذار 2020

في مدينة شتوتغارت بجنوب ألمانيا الشوارع خالية من المارة منذ الأسبوع الماضي

علمت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الأحد (22 مارس/ آذار 2020) أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورؤساء حكومات الولايات الألمانية اتفقوا في اجتماع تشاوري على حظر التجمعات لأكثر من شخصين وذلك في إطار تشديد إجراءات مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويستثني الإجراء العائلات والأشخاص المقيمين في منزل واحد. كانت مجموعة مؤلفة من 12 ولاية (من أصل 16 ولاية ألمانية) اتفقت قبل بدء المشاورات، من حيث  المبدأ على الحظر الشامل للمخالطة.

وهذه الولايات هي بادن-فورتمبرغ، وبرلين وبراندنبورغ وبريمن وهامبورغ وهيسن ومكلنبورغ-فوربومرن وسكسونيا السفلى وشمال الراي-ويستفاليا وراينلاند-بفالتس وشلزفيغ هولشتاين وتورينغن.

وبدأت المستشارة ميركل بعد ظهر اليوم الأحد ورؤساء حكومات الولايات مشاورات حول اتخاذ مزيد من التدابير لمكافحة وباء كورونا. وإلى جانب ميركل، مَثَّل الحكومة الاتحادية في هذه المشاورات أهم الوزراء المسؤولين عن مكافحة انتشار الفيروس وتداعياته، وهم أولاف شولتس، نائب المستشارة ووزير المالية، ووزير الداخلية هورست زيهوفر، ووزير الخارجية هايكو ماس، ووزير الصحة ينس شبان ووزيرة الدفاع انيغريت كرامب-كارنباور. وشددت بعض الولايات، وفي مقدمتها بافاريا، إجراءاتها الخاصة بمكافحة انتشار الفيروس.

ومن المنتظر أن تعلن ميركل في الساعة الخامسة والنصف مساء بتوقيت ألمانيا نتائج هذه المشاورات.

ص.ش/م.أ.م (د ب أ)

مواضيع ذات صلة