أزمة النازحين الروهينغا تتفاقم والأمم المتحدة تحذر من ″تطهير عرقي″ | عالم المنوعات | DW | 11.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

أزمة النازحين الروهينغا تتفاقم والأمم المتحدة تحذر من "تطهير عرقي"

نزح نحو 300 ألف شخص من مسلمي الروهينغا إلى بنغلادش، بعد الهجمات العسكرية التي شنها الجيش في ميانمار عقب هجمات نفذها "جيش إنقاذ روهينغا أراكان" على مواقع للشرطة والجيش. ووصف مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان الوضع في ميانمار بأنه أشبه بـ"التطهير العرقي".

مشاهدة الفيديو 01:32
بث مباشر الآن
01:32 دقيقة

اقرأ أيضا