أردوغان يتصدر انتخابات الرئاسة التركية بحسب نتائج جزئية | أخبار | DW | 24.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أردوغان يتصدر انتخابات الرئاسة التركية بحسب نتائج جزئية

أشارت نتائج جزئية للانتخابات التركية إلى تقدم الرئيس أردوغان على كل منافسيه بحصوله على أكثر من 53% من الأصوات. وإذا تأكدت هذه النتائج من مصادر رسمية فسيكون أردوغان فائزا من الجولة الأولى.

تقدم الرئيس التركي رجب أروغان الأحد (24 حزيران/ يونيو 2018) سباق الانتخابات الرئاسية والتشريعية المحتدم في مواجهة معارضة نشطة، وفقا لما أظهرته نتائج جزئية. وبحسب وكالة أنباء الأناضول الحكومية، فإن أروغان حصل بعد فرز ثلثي بطاقات الاقتراع على 53,5 بالمائة من الأصوات كما تقدم الائتلاف الذي يقوده حزبه بنسبة 57 بالمئة بعد فرز نصف بطاقات الانتخابات التشريعية.

لكن الفرز لا يؤكد حتى الآن ضمان حصول أرد وغان على أكثر من 50 بالمئة ليفوز منذ الجولة الأولى ولا الاحتفاظ بغالبيته البرلمانية. وإذا لم يفز أي مرشح بأكثر من 50 بالمائة في انتخابات اليوم، فستجرى جولة ثانية من الانتخابات في الثامن من تموز/ يوليو.

وحل منافسه الرئيسي الاشتراكي الديمقراطي محرم إنجه ثانيا في الانتخابات الرئاسية باقل من 30 بالمئة من الأصوات بعد فرز ثلثي البطاقات. وحصل ائتلاف المعارضة في الانتخابات التشريعية على نحو 32 بالمئة من الأصوات بعد فرز نصف البطاقات، بحسب المصدر ذاته.

Präsidentschaftsswahlen in der Türkei - Stimmzettel (picture alliance/dpa/E. Tazegul)

أردوغان ومنافسوه في الانتخابات الرئاسية.

المعارضة تعترض

من جانبه، رفض حزب الشعب هذه النتائج التي تشير إلى فوز أردوغان بالأغلبية المطلقة في الجولة الأولى للانتخابات، وقال إن هناك تلاعبا في النتائج. ودعا بولنت ديزكان، نائب زعيم حزب الشعب الجمهوري، المواطنين إلى التجمع أمام لجنة الانتخابات في العاصمة أنقرة حتى الصباح احتجاجا.

وقال ديزكان إن النتائج الجزئية التي لدى حزبه تشير إلى أن ما حصل عليه أردوغان لم يتجاوز في أي وقت 48% من الأصوات "ونحن ندعو كل مواطنينا في الـ81 محافظة إلى الذهاب للوقوف أمام اللجان الانتخابية في الدوائر، واستمروا في المراقبة حتى صباح غد، سواء أمام اللجان الانتخابية في الدوائر أو أمام لجنة الانتخابات في أنقرة". 

ويهمين أردوغان منذ 15 عاما على السلطة في تركيا وفرض نفسه كأقوى قيادي منذ عهد مؤسس الجمهورية التركية كمال أتاتورك. وشهد عهده مشاريع بنى تحتية عملاقة وحرية المظاهر الدينية كما كانت أنقرة لاعبا دبلوماسيا أساسيا. لكن معارضيه يتهمون أروغان البالغ من العمر 64 عاما بانحراف استبدادي خصوصا منذ 15 تموز/يوليو 2016 إثر محاولة انقلاب أعقبتها حملات للنظام ضد قطاعات عريضة من المعارضة والصحافيين وأثارت قلق أوروبا.

وقال تلفزيون (تي.آر.تي) الرسمي إن الإقبال على التصويت في انتخابات الرئاسة التركية التي جرت الأحد بلغ 86.82 في المائة بينما بلغت المشاركة في الانتخابات البرلمانية 87 في المائة. وكانت عملية فرز الأصوات في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الحاسمة في تركيا بدأت اليوم بعد إغلاق صناديق الاقتراع في الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي.

وجرت الانتخابات البرلمانية والرئاسية بشكل متزامن للمرة الأولى في تاريخ تركيا، ومن شأنها أن تحول البلاد إلى نظام رئاسي تنفيذي يحظى بصلاحيات واسعة النطاق. ومن شأن هذا النظام الجديد، الذي تم إقراره بفارق طفيف خلال استفتاء أجري في نيسان/أبريل 2017، أن يلغي منصب رئيس الوزراء.

م.أ.م/أ.ح (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

               

مشاهدة الفيديو 04:15
بث مباشر الآن
04:15 دقيقة

تركيا: منافسة حامية بين شعبية إردوغان وتحالف المعارضة

          

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان