أخيرا..نيمار يقرر الخروج عن صمته! | عالم الرياضة | DW | 12.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

أخيرا..نيمار يقرر الخروج عن صمته!

يكاد يكون موضوع انتقال نيمار المرتقب إلى برشلونة، الموضوع الأكثر تداولا هذه الأيام في المواقع والصحف المختصة. فالتصريحات متضاربة بين باريس وبرشلونة. توقيت حاسم بالنسبة لنيمار ليقول كلمته..

غيابه عن بطولة كوبا أمريكا والاتهامات الموجهة ضده بادعاء الإصابة بالاستمرار أو افتعال مشاهد مسرحية على العشب الأخضر، أو حتى الاتهامات المتعلقة بالاغتصاب. جميعها مواضيع يريد لاعب خط الوسط نيمار الإجابة عليها عبر البرنامج الحواري البرازيلي "أكي نا باند"  الذي ينقل على المباشر.

وكان معدو البرنامج قد وجهوا الدعوة لنيمار وللمفاجأة قبلها الأخير في وقت تتوافد فيه التقارير تلو الأخرى وتحتدم الشائعات حول مستقبله مع باريس سان جيرمان وحول اقترابه من برشلونة أو العكس إلى غير ذلك.  
والأهم من كل هذا أن نيمار وكما رددت القناة البرازيلية يريد أمام جمهور بلاده الحديث عن اتهامات وجهتها عارضة الأزياء ناجيلا ترينداد ضده، مدعية محاولته اغتصابها. 
يذكر أن هذا برنامج "أكي نا باند"  الحواري كان المنبر ذاته الذي اختاره قبل أسابيع قليلة والد اللاعب للدفاع عن ابنه بخصوص هذه القضية. 
ومن المنتظر أن يتم بث البرنامج في ساعات متأخرة ليوم الجمعة حسب توقيت أوروبا، على أمل أن تبدد تصريحات نيمار الضبابية بخصوص وجهته القادمة. فبرشلونة يريد عودته لكن باريس سان جيرمان يقول في المقابل إنه لم يحصل على أي عرض من النادي الإسباني بهذا الخصوص. 
في المقابل صرح أسطورة برشلونة شابي هيرناندز في حوار مع "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أن عودة البرازيلي إلى صفوف الكاتالوني ستكون نعمة كبيرة على الفريق، مشددا أنه "لا شك في أنه (نيمار) مثله مثل أنطوان غريزمان، قادر على صناعة الفارق". وتابع: "سبق له أن كان في برسا، نحن نعرفه، وفزنا معه بعدد من الألقاب، لقد لعب فترة رائعة معنا".  
و.ب

مختارات