أبطال أوروبا: بايرن وليفربول يتقدمان وريال مدريد في خطر | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 01.12.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

أبطال أوروبا: بايرن وليفربول يتقدمان وريال مدريد في خطر

في الجولة الخامسة من دوري أبطال أوروبا، أخّر بايرن ميونخ لحاق أتلتيكو مدريد به على بطاقة التأهل لثُمن النهائي، فيما انضم ليفربول إلى قائمة المتأهلين بفوز على أياكس أمستردام، وبات ريال مدريد مهدداً بعد خسارة أمام شاختار.

يتصدر بايرن حامل اللقب مجموعته الأولى وضمن التأهل لدوري الـ16

يتصدر بايرن حامل اللقب مجموعته الأولى وضمن التأهل لدوري الـ16

أرجأ فريق بايرن ميونخ تأهل مضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني إلى دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد أن فرض عليه التعادل 1-1 الثلاثاء (الأول من ديسمبر/ كانون الأول 2020)، في الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الأولى.

ويتصدر بايرن، حامل اللقب، ترتيب المجموعة برصيد 13 نقطة، بعد أن ضمن في وقت سابق تأهله لدور الستة عشر، بينما يحتل أتلتيكو المركز الثاني بست نقاط، ويحل ريد بول سالزبورغ النمساوي في المركز الثالث برصيد أربع نقاط، بفارق نقطة واحدة عن لوكوموتيف موسكو الروسي، متذيل الترتيب.

وعلى ملعب "واندا ميتروبوليتانو"، تقدم البرتغالي جواو فيليكس بهدف لأتلتيكو في الدقيقة 26. لكن توماس مولر أدرك التعادل لبايرن قبل أربع دقائق من النهاية عبر ضربة جزاء.

ليفربول يحرز بطاقة التأهل

من جهة أخرى، بلغ ليفربول الإنجليزي، حامل اللقب ست مرات آخرها العام الماضي، أيضاً دور ثُمن النهائي للبطولة، بعدما جدد فوزه على ضيفه أياكس أمستردام الهولندي 1-صفر على ملعب "أنفيلد" في ليفربول، وذلك ضمن منافسات المجموعة الرابعة.

ويدين ليفربول بفوزه إلى مهاجمه الواعد كورتيس جونز (19 عاماً)، الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 58.

يعاني نادي ليفربول من نقص في لاعبيه الأساسيين بسبب الإصابات

يعاني نادي ليفربول من نقص في لاعبيه الأساسيين بسبب الإصابات

وبهذا الفوز يكون ليفربول سابع فريق يبلغ دور الستة عشر، بعد بايرن ميونخ ومواطنيه مانشستر سيتي وتشيلسي الإنجليزيين، وإشبيلية وبرشلونة الإسبانيين، ويوفنتوس الإيطالي.

وكان ليفربول خاض المباراة في غياب أكثر من لاعب أساسي، خاصة في خط دفاعه، بسبب الإصابة. ودفع مدربه الألماني يورغن كلوب بحارس المرمى الإيرلندي الواعد كوامهين كيليهير (22 عاماً) أساسياً في غياب البرازيلي أليسون بيكر المصاب، وعلى حساب الإسباني أدريان، فيما عاد القائد جوردان هندرسون بعد تعافيه من الاصابة.

وجلس البرازيلي روبرتو فيرمينو على مقاعدة البدلاء، حيث فضل كلوب الدفع بالثلاثي المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو مانيه والبرتغالي ديوغو جوتا.

 

فرص "الملكي" في مهب الريح

أما نادي ريال مدريد، فقد بات تقدمه في دوري أبطال أوروبا في مهب الريح، بعد الخسارة 2-صفر أمام مضيفه الأوكراني شاختار دونيتسك الثلاثاء، ليصبح مصيره في بلوغ دور الستة عشر ليس في يده قبل الجولة الأخيرة.

وتأخر بطل أوروبا 13 مرة بهدف في الدقيقة 57 بعد أن استفاد البديل دينتينو، لاعب شاختار، من عدم تركيز رفائيل فاران، مدافع ريال مدريد، ليهز الشباك في الملعب الأولمبي الخالي من الجماهير، الذي فاز ريال عليه بآخر ألقابه في دوري الأبطال عام 2018.

وضاعف المهاجم الإسرائيلي مانور سولومون النتيجة للنادي المضيف في الدقيقة 82 بمجهود فردي بعد هجمة مرتدة.

وضع نادي شاختار دونيتسك الأكوراني نادي ريال مدريد في موقف لا يُخسد عليه بعد فوزه 2-0 عليه (أرشيف)

وضع نادي شاختار دونيتسك الأكوراني نادي ريال مدريد في موقف لا يُخسد عليه بعد فوزه 2-0 عليه (أرشيف)

وبهذا الفوز، يحتل شاختار، الذي فاز 3-2 على مضيفه ريال مدريد في أكتوبر/ تشرين الأول، المركز الثاني في المجموعة الثانية بسبع نقاط، متساوياً مع فريق المدرب زين الدين زيدان. لكنه يتفوق في المواجهات المباشرة.

ويستضيف ريال مدريد منافسه المتصدر بروسيا مونشنغلادباخ الأسبوع المقبل، في آخر مباراة في المجموعة، بينما يلعب شاختار مع إنتر ميلان متذيل المجموعة.

وتواجه محاولة ريال مدريد عبور دور المجموعات للموسم الثالث والعشرين على التوالي، وهو رقم قياسي، تهديداً كبيراً، إلا أن زيدان تعهد بالقتال نافياً تكهنات عن احتمال استقالته كما فعل في مايو/ أيار 2018 بعد أن نال اللقب الثالث على التوالي في دوري الأبطال.

وقال زيدان: "أنا متفائل. نعيش لحظة صعبة لكن يجب أن نظهر شخصيتنا الآن". وأضاف في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "ما حدث اليوم عار حقيقي لأننا لم نستحق الهزيمة. لكن علينا أن نفوز بمباراتنا القادمة. سنؤمن بأنفسنا وسنقاتل. أؤكد لكم ذلك".

ي.أ/ ص.ش (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مختارات