آي ويوي - محطات رئيسية في حياته | آي ويوي انجراف | DW | 09.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

آي ويوي

آي ويوي - محطات رئيسية في حياته

28 أغسطس/آب 1957: ولد في بكين. قام نظام ماوتسيتونغ بنفي عائلته إلى صحراء غوبي.

1978: دخل أكاديمية السينما في بكين حيث نشأت أولى أعماله.

1979: شارك في تأسيس المجموعة الفنية الرائدة "النجوم - The Stars"، التي احتجت ضد الرقابة وسرعان ما تم حظرها.

1981: ذهب إلى نيويورك. هناك درس بشكل متقطع في مدرسة بارسونز للتصميم وسكن في إيست فيليج (East Village). شق طريقه كفنان شوارع وارتاد الكازينوهات.

1993: عاد إلى بكين عندما مرض والده. أنتج آي ويوي أعمالاً فنية وانتقد النظام. سرعان ما تحول إلى أحد الفنانين القياديين في الصين.

2007: جلب 1001 صيني إلى معرض دوكيومنا 12 في كاسل. العمل الفني "حكاية خرافية - Fairytale" كلف 3,1 مليون يورو وحظي باهتمام عالمي كبير. لكن عمل آي ويوي "قالب - Template" الذي تدمر بسبب عاصفة هو العمل الذي اختير كأفضل مشروع في معرض دوكيومنتا. برج خشبي من أبواب ونوافذ البيوت التي سقطت ضحية فورة البناء في الصين.

2008: صمم مع المعماريين السويسريين هيرتسوغ و دي ميورون الاستاد الأولمبي في بكين. آي ويوي مارس الانتقاد للحكومة ...

2009: وضع قائمة بأساء تلاميذ المدارس الذين ماتوا في زلزال سيشوان واحتج من خلال هذا العمل ضد سوء التخطيط في بناء أبنية المدارس. تم اعتقال مساعدي آي ويوي. في أغسطس/آب وقف آي ويوي إلى جانب الناشط الحقوقي المتهم تان زورين في مدينة تشينغدو في جنوب الصين. قامت قوات الأمن بضرب آي ويوي واعتقلته لساعات بحيث لم يستطع المشاركة في جلسة المحاكمة.

2009 - 2010: معرض "آسف جداً - So Sorry" في دار الفن في ميونيخ. أثناء أعمال التركيب تم نقل آي ويوي إلى المستشفى. نتيجة لاعتاء الشرطة الصينية عليه في تشينغدو أصيب بجلطة دموية خطيرة تطلبت خضوعه إلى عملية جراحية في ميونيخ.

2010: أراد آي ويوي لفت الانتباه إلى الإغلاق التعسفي لمحترفه الجديد في شانغهاي من خلال حفلة. وقبل أن يتمكن من المغادرة تم وضعه قيد الإقامة الجبرية في بكين.

2010 - 2011: معرض "آي ويوي - بذور عباد الشمس" في معرض تيت مودرن (Tate Modern) في لندن.

2011: في 3 أبريل/نيسان تم اعتقال آي ويوي في مطار بكين وبقي مختفياً طوال 81 يوماً. فتشت الشرطة محترفه واستجوبت العاملين معه. اتهمت السلطات إحدى الشركات التي يديرها آي ويوي بالتهرب الضريبي. بقي مكانه مجهولاً. أظهرت الحكومة الصينية عدم اهتمام بالاحتجاجات الدولية المطالبة بإطلاق سراح الفنان. في مايو/أيار اختارت أكاديمية الفنون في برلين آي ويوي عضواً فيها في غيابه. في 22 يونيو/حزيران أطلق سراح آي ويوي. بقي لفترة قصيرة ممنوعاً من السفر وتحت الإقامة الجبرية.

2011 - 2015: لم يكن مسموحاً لآي ويوي بمغادرة الصين. الكثير من معارضه أقيمت بدونه، مثل معرض "الدليل - Evidence" في مارتين غوربيوس باو في برلين، أو معرض له في الأكاديمية الملكية للفنون في لندن.

2015: في 22 يوليو/تموز استعاد آي ويوي جواز سفره وانتقل إلى برلين حيث تعيش شريكة حياته مع ابنها. انتقل إلى محترف في بفيفربيرغ وبدأ أنشطته التعليمية كأستاذ زائر في جامعة الفنون. ركز على موضوع الهرب والهجرة في التعليم، وكذلك في مشاريعه الفنية وفي فيلم وثائقي كبير بعنوان "التدفق البشري - Human Flow".

2016: أزمة اللاجئين في أوروبا أصبحت موضوعاً أساسياً لمعارض متنوعة: عمل من سترات النجاة عند دار الحفلات في منطقة جندارمين ماركت في برلين، زهور اللوتس في جدول قصؤ بيلفيدير في فيينا، تحول المكان - تحول الشكل في المبنى 21 في فيينا، ليبيرو في قصر شتروتسي في فلورنسا، قانون السفر في المعرض التشيكي الوطني في براغ.

مشاريع حديثة: مايو/أيار "ربما، ربما لا" في متحف إسرائيل في القدس؛ صيف 2017 العرض الأول لفيلمه الوثائقي "التدفق البشري"؛ أكتوبر/تشرين الأول 2017 مشروع "السياجات الجيدة تصنع جيراناً جيدين" الفني في عدة أحياء في نيويورك ....

مختارات

إعلان