آلاف المتظاهرين في فرنسا يطالبون مجموعة ال20 بالاهتمام بقضايا الشعوب | أخبار | DW | 01.11.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

آلاف المتظاهرين في فرنسا يطالبون مجموعة ال20 بالاهتمام بقضايا الشعوب

قبل انطلاق قمة مجموعة العشرين في منتجع كان الفرنسية تظاهر عشرات الآلاف من الفرنسيين وغير الفرنسيين للمطالبة بالاهتمام بقضايا الشعوب وليس قضايا البنوك و أسواق المال فقط. "الشعوب أولا و ليس التمويل" كان شعار المتظاهرين

default

متظاهرون يطالبون بالاهتمام بقضايا الشعوب بدلا من البنوك (من الأرشيف)

تظاهر الآلاف في مدينة نيس جنوب فرنسا اليوم الثلاثاء (01 تشرين الثاني/ نوفمبر) لمطالبة قادة دول مجموعة العشرين الكبرى بضرورة الاهتمام بقضايا الشعوب وليس القضايا المالية، حيث طالب المتظاهرون بجعل "الشعوب أولا وليس التمويل" نصب الاهتمام.

وكانت النقابات العمالية الفرنسية والأوروبية قد دعت إلى هذه المظاهرة ودعمتها جماعات مناهضة للعولمة إلى جانب منظمات تدافع عن حقوق الإنسان. وقال المنظمون إن نحو 4000 شخص على الأقل شاركوا في المظاهرة، فيما كان المنظمون يأملون في وصول عدد المشاركين إلى 10 آلاف متظاهر.

وتحسبا لوقوع أعمال عنف، قام الكثير من أصحاب المتاجر بإغلاق محلاتهم استباقا للمسيرة. وتم اختيار مدينة نيس الفرنسية مسرحا للمظاهرة بسبب الطوق الأمني الصارم الذي تم فرضه بالفعل حول منتجع كان قبيل وصول الرئيسين لأمريكي باراك أوباما والصيني هو جينتاو وزعماء دول آخرين بعد غد الخميس. يأتي ذلك بينما انتشر أكثر من 2000 رجل شرطة في أنحاء مدينة نيس بجنوب فرنسا قبيل المظاهرة .

ويستضيف الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قمة مجموعة العشرين لكبرى الاقتصاديات المتقدمة والصاعدة في العالم بعد غد الخميس لمدة يومين. و تبحث القمة تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي وأزمة ديون منطقة اليورو ضمن عدد من القضايا الكبرى.

(ح.ع.ح/د.ب.أ / رويترز)

مراجعة: شمس العياري

مختارات

إعلان