1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

يوم دام لأطفال سوريا وطلب سويسري بالتحقيق في جرائم الحرب بلا استثناء

قدمت سويسرا طلبا إلى مجلس الأمن الدولي لتحقق محكمة الجنايات الدولية في جرائم الحرب التي ترتكب في سوريا، بينما أعلنت روسيا عن عقد اجتماع في مجلس الأمن حول سوريا نهاية الشهر الجاري، فيما كان الاثنين يوما داميا لأطفال سوريا

A Syrian child is seen with her family who fled from the Syrian town of Qusair near Homs, at the Lebanese-Syrian border village of Qaa, eastern Lebanon, Monday, March 5, 2012. More than a thousand Syrian refugees have poured across the border into Lebanon, among them families with small children carrying only plastic bags filled with their belongings as they fled a regime hunting down its opponents. (Foto:Hussein Malla/AP/dapd)

Bildergalerie Syrien März 2012

طالبت مجموعة من 57 دولة تتقدمها سويسرا اليوم (الاثنين 14 يناير/ كانون الثاني 2013) في رسالة إلى مجلس الأمن الدولي بأن يعهد إلى المحكمة الجنائية الدولية التحقيق في جرائم الحرب التي ترتكب في سوريا. وأشارت الرسالة إلى أن تحقيق المحكمة الجنائية الدولية يجب أن يكون "بلا استثناءات أيا كان المسؤولون" عن هذه الجرائم. وقد رفضت روسيا والصين التوقيع على هذه الرسالة، كما لم توقع عليها أيضا الولايات المتحدة. بينما وقعت عليها عديد من الدول الأوروبية، من بينها فرنسا وبريطانيا وألمانيا اضافة الى أستراليا واليابان وليبيا وتونس.

ونظرا لأن سوريا غير منضمة إلى اتفاقية إنشاء المحكمة الجنائية الدولية يتعين أن يكون هناك تدخل من مجلس الأمن حتى يمكن للمحكمة أن تنظر في القضية الأمر الذي يبدو بعيد الاحتمال حاليا؛ بسبب دعم موسكو وبكين المستمر لحليفهما السوري في مجلس الأمن. من جانبه صرح نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف لوكالة انترفاكس الاثنين أن الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي ستعقد اجتماعا حول سوريا في نهاية كانون الثاني/يناير وعلى الأرجح على هامش عرض تقرير للموفد الدولي الى سوريا الأخضر الابراهيمي.

Two boys talk in front of rubble in the al-Mashhad district of Aleppo January 9, 2013. REUTERS/Zain Karam (SYRIA - Tags: CONFLICT POLITICS)

طفلان سوريان وسط أطلال أحد المنازل في مدينة حلب العاصمة التجارية لسوريا

يوم دام لاطفال سوريا

وفي حصيلة أولية لضحايا أعمال العنف في سوريا الاثنين، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتخذ من بريطانيا مقرا ويقول انه يعتمد على شبكة واسعة من المندوبين والمصادر الطبية في كل سوريا، مقتل 126 شخصا. ويعتبر الاثنين يوما داميا بالنسبة لأطفال سوريا حيث قتل 26 طفلا في عمليات قصف معظمها بسلاح الطيران في مناطق مختلفة من سوريا كما أفاد المرصد ويضاف هؤلاء إلى أكثر من 3500 طفل أحصى المرصد سقوطهم منذ بدء النزاع السوري قبل 22 شهرا. وقال نشطاء إن القوات الموالية للرئيس بشار الأسد قتلت أمس 36 شخصا على الأقل منهم 14 طفلا في عمليات قصف لمناطق يسيطر عليها مقاتلو المعارضة قرب العاصمة.

يشار إلى صعوبة التحقق من صحة التقارير الواردة من سوريا بسبب القيود التي تفرضها الحكومة على وسائل الإعلام المستقلة.

ص ش/ م س (أ ف ب، رويترز)

مختارات