1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

وفاة سيدة وإصابة آخرين بجروح في المرحلة الأولى من رالي داكار

لقيت سيدة مصرعها، فيما تعرض شخصان آخران لإصابات خطيرة عندما فقد السائق الألماني ميركو شولتيس السيطرة على سيارته واصطدم بعشرات المتفرجين خلال المرحلة الأولى من رالي داكار في الأرجنتين.

default

الحادث وقع في مكان لم يكن مسموحا فيه للمتفرجين بالوقوف

قالت مصادر طبية في مستشفى بمدينة قرطبة الأرجنتينية إن سيدة تدعى سونيا جالاردو تبلغ من العمر 28 عاما لقيت مصرعها في الحادث الذي شهدته المرحلة الأولى من سباق رالي داكار للسيارات في الأرجنتين يوم أمس السبت 02 يناير/ كانون الثاني 2010. وقد وقع الحادث بعدما فقدَ السائق الألماني ميركو شولتيس السيطرة على سيارته واصطدم بمتفرجين على حافة مضمار السباق. وبذلك يرتفع عدد المتفرجين الذي لقوا حتفهم في حوادث مرتبطة بسباق رالي إلى 57 منذ انطلاقه عام 1987.

في غضون ذلك يخضع شخص يبلغ من العمر 24 عاما لعملية جراحية إثر الإصابات التي تعرض لها في الحادث كما نقل طفل إلى مستشفى أطفال لتلقي العلاج. وتعرض متفرجان آخران لإصابات طفيفة. وذكرت تقارير وسائل الإعلام الأرجنتينية أن السائق الألماني ميركو شولتيس قد السيطرة على سيارته في منعطف واصطدم بالعشرات من المتفرجين الذين كانوا يشاهدون السباق على حافة المضمار غير المحدد بسياج.

Rally Dakar - Mirco Schultis

السائق الألماني شولتيس قبيل انطلاق المرحلة الأولى من سباق رالي داكار في الارجنتين 2010

وبعدها خرج شولتس من السباق الذي بدأ أمس السبت بالمرحلة الأولى من كولون إلى قرطبة بعد المرحلة الافتتاحية التي أقيمت أمس الأول الجمعة في بوينس آيرس بمشاركة 362 متسابقا يتنافسون في أربعة فئات. وتعد النسخة الثانية والثلاثين من الرالي، التي يتضمن 14 مرحلة ويغطي تسعة ألاف كيلومتر ويمر في الأرجنتين وتشيلي، هو أصعب سباق طرق في العالم. ومن المقرر أن يختتم السباق في 17 كانون الثاني/ يناير الحالي في بوينس آيرس.

حادث مأساوي في مكان غير مخصص للمتفرجين

01.01.2009 DW-TV Journal Rallye Dakar

النسخة الثانية والثلاثين من الرالي، التي تغطي تسعة ألاف كيلومتر وتمر في الأرجنتين وشيلي، هو أصعب سباق طرق في العالم

وأظهرت الإعادة التليفزيونية أن شولتيس تعرض لصدمة عقب الحادث. وقال شهود إنه حاول بجدية أن يساعد الضحايا وبدت عليه الصدمة بوضوح. وقال متحدث باسم منظمي الرالي إن الحادث وقع في موقع لم يكن مسموحا فيه للمتفرجين بالوقوف. ولم يجر إقصاء شولتس من السباق.

وفي فئة السيارات احتل الأسباني خوان روما "ناني"، الذي أحرز لقب بطل الدراجات النارية برالي داكار عام 2004 المركز الأول في المرحلة الأولى أمس السبت بسيارة بي.إم.دبليو "اكس.3" لفريق اكس ­ريد الألماني بفارق دقيقتين وسبع ثوان أمام أقرب منافسيه. وفاز الفرنسي ديفيد كاستو بالمركز الأول في فئة الدراجات البخارية بدراجة شيركو بفارق ثلاث ثوان فقط أمام مواطنه سيريل ديسبريه. جدير بالذكر أن المرحلة الأولى جرى تقليصها إلى 199 كيلومترا بسبب الفيضان الذي حال دون التنافس على مسافة 52 كيلومترا إضافية.

(ط. أ/ د ب أ/ سي أي دي)

مراجعة: ابراهيم محمد

مختارات