1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

الرئيسية

وفاة أستاذ السينما المصرية المخرج توفيق صالح

فقدت السينما المصرية أحد أهم روادها وأساتذتها، ألا وهو المخرج الكبير توفيق صالح. هذا المخرج المقل توفي عن عمر ناهز 87 عاما قضى منها أكثر من نصف قرن مدرسا للسينما. ومن أشهر أفلامه المخدوعون ويوميات نائب في الأرياف.

توفي اليوم الأحد (18 أغسطس/ آب 2013) في القاهرة المخرج المصري الكبير توفيق صالح عن عمر ناهز 87 عاما قضى منها أكثر من نصف قرن مدرسا للسينما في مصر وخارجها كما أخرج سبعة أفلام روائية طويلة بقيت في ذاكرة السينما المصرية والعربية حتى لو كان بعضها إشكالي كفيلمه الأخير الذي تناول جانبا من السيرة الذاتية لصدام حسين.

ولد توفيق صالح في مدينة الإسكندرية في تشرين الأول/ أكتوبر 1926، وكان زميل دراسة للمخرج المصري الراحل يوسف شاهين في "فيكتوريا كوليدج". حصل على بكالوريوس الأدب الإنجليزي من جامعة الإسكندرية قبل أن يغادر مصر إلى فرنسا لدراسة السينما في جامعة السوربون حيث عمل كمساعد مخرج في ثلاثة أفلام فرنسية.

أحد رواد السينما الواقعية

ويعد الراحل أحد رواد السينما الواقعية المصرية رغم قلة عدد أفلامه حيث قدم سبعة أفلام روائية طويلة وسبعة أفلام قصيرة. ومن أشهر أفلامه "درب المهابيل" المأخوذ عن قصة الأديب المصري الأشهر نجيب محفوظ عام 1955 ثم "صراع الأبطال" عام 1962 ثم فيلم "المتمردون" عن قصة للكاتب صلاح حافظ عام 1966 الذي قوبل بمعارضة حكومية كبيرة وأجبر على تغيير نهايته بالكامل ولم يعرض إلا بعد إنتاجه بعامين كاملين.

Picture from 1970 shows Egyptian mega stars Rushdi Abaza (1927-1980) and Suad Hosni (R) in a shot from the film Ghuroub wa Shurouq. Rushdie Abaza, considered the Casanova of Egyptian cinema, played in about 150 films since the beginning of his career in 1948. Suad Hosni, 58, also one of the most popular stars of her times until she gave up acting for health reasons in the mid-80s, acted in some 100 films. (Photo credit should read -/AFP/Getty Images)

كان توفيق صالح مقلا في أعماله السينمائية إذ قضى الشطر الأعظم من حياته في التدريس

بينما أجيز عرض فيلمه "يوميات نائب في الأرياف" المأخوذ عن قصة شهيرة بنفس الاسم للكاتب الراحل توفيق الحكيم دون حذف بأمر من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر عام 1968 بعد أن طلب أعضاء اللجنة المركزية للإتحاد الاشتراكي حذف 16 مشهدا من أحداثه.

بعدها مباشرة قرر توفيق صالح مغادرة مصر هربا من القيود المفروضة على صناعة السينما وفي عام 1972 أخرج في سوريا فيلم "المخدوعون" من إنتاج المؤسسة العامة للسينما عن رواية غسان كنفاني "رجال في الشمس" والذي يدور حول دعم القضية الفلسطينية والذي نال العديد من الجوائز.

وانتقل الراحل بعدها إلى العراق عام 1973 لتدريس السينما حيث قدم هناك آخر أفلامه السينمائية عام 1980 بعنوان "الأيام الطويلة" قبل أن يعود إلى مصر عام 1984 مكتفيا منذ ذلك الحين بعمله كأستاذ غير متفرغ لمادة الإخراج في المعهد العالي للسينما بالقاهرة.

مصر تشيع رفيق الصبان

خسارة أخرى منيت بها السينما المصرية خصوصا والعربية عموما وذلك بوفاة الناقد وكاتب السيناريو رفيق الصبان. فقد توفي الصبان، الذي يقيم في القاهرة منذ عام 1970، الليلة الماضية عن 79 عاما بعد نصف قرن مع الفن إدارة وكتابة ونقدا. وقد شيعت القاهرة اليوم الأحد جثمان الصبان السوري الأصل الذي قضى معظم حياته في مصر ونال شهرته فيها.

أ.ح/ ط.أ (د ب أ، رويترز)

مختارات