1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

وصول متهم بجرائم حرب ضد اليهود إلى ألمانيا تمهيداً لمحاكمته

بعد أن رفضت المحكمة الأمريكية طلب استئنافه ، وصل ديميانيوك المتهم بجرائم الحرب إبان الحرب العالمية الثانية إلى ألمانيا تمهيداً لمحاكمته بعد أن جردته الحكومة الأمريكية من جنسيته وسلمته إلى السلطات الألمانية.

default

سيارة إسعاف تنقل ديميانيوك إلى طائرة خاصة مجهزة بمعدات طبية لترحيله إلى ألمانيا من أجل محاكمته.

أكدت الشرطة الألمانية وصول جون ديميانيوك المتهم بارتكاب جرائم خلال حقبة النازية إلى ألمانيا بعد ترحيله من الولايات المتحدة. وكانت طائرة خاصة هبطت في حوالي التاسعة وعشرين دقيقة من صباح اليوم الثلاثاء (12 أيار/مايو) في مطار ميونيخ، تحمل على متنها جون ديميانيوك البالغ من العمر 89 عاماً. ويتهم الإدعاء العام الألماني ديميانيوك بالضلوع في قتل 29 ألف يهودي على الأقل خلال الحرب العالمية الثانية، إذ كان يعمل في شبابه حارساً لمعسكر "سوبيبور" النازي في بولندا التي كانت خاضعة آنذاك للاحتلال النازي. ومن المقرر نقل ديميانيوك بعد القبض عليه بشكل رسمي إلى سجن شتادلهايم، حيث من المفترض أن تجري محاكمته في ميونيخ نظراً لأنه عاش بالقرب منها في 1952 قبل أن يغير اسمه وينتقل إلى الولايات المتحدة.

المحكمة العليا الأمريكية رفضت طلب استئناف ديميانيوك

Dienstausweis von Ivan Demjanjuk, mutmaßlicher Nazi-Kriegsverbrecher

بطاقة ديميانيوك المعروف في معسكرات الاعتقال بـ"إيفان الرهيب".

وكانت السلطات الأمريكية قد احتجزت ديميانيوك من أجل ترحيله ووضعته في سيارة إسعاف خارج منزله بأوهايو في ضواحي كليفلاند؛ وذلك بعد عدة تأجيلات قضائية لوقف عملية الترحيل. إلا أن المحكمة العليا الأمريكية رفضت الاستماع إلى استئنافه لتبدأ الخطوات القانونية لترحيله إلى ميونيخ التي حصل ممثلو الادعاء فيها على أمر باعتقاله في آذار/ مارس الماضي. وبررت المحكمة الأمريكية رفضها الاستئناف قائلة إن الحكومة الأمريكية قدمت الرعاية الصحية الكافية للرحلة، بالإضافة إلى أن المتهم استنفد كافة الخيارات القانونية لوقف قرار ترحيله إلى ألمانيا.

محامو ديميانيوك يشككون بقانونية أمر الترحيل

Prozeß gegen John Demjanjuk fortgesetzt Israel USA

ديميانيوك يُقاد إلى قاعة المحكمة في إسرائيل في عام 1987 ليحكم عليه بالإعدام، ثم تبرئه المحكمة العليا في عام 1993.

ومن ناحية أخرى يرفض ديميانيوك الاتهامات الموجهة إليه، كما أكد محاموه في ألمانيا الأسبوع الماضي بأن عملية ترحليه من الولايات المتحدة غير قانونية ويجب على ألمانيا معارضتها. لكن إحدى المحاكم الإدارية قالت الأسبوع الماضي إن برلين لا تملك سلطة بشأن عملية الترحيل. وأيدت هذا الحكم أمس الاثنين محكمة براندنبورغ، وهي محكمة ذات درجة أعلى.

وفي سياق متصل لاقى قرار محاكمة ديميانيوك في ألمانيا ترحيب مركز سيمون فيزنتال الذي يمثل جماعة لحقوق الإنسان تضغط من أجل محاكمة مجرمي الحرب النازيين. فقد نقلت وكالة روترز للأنباء عن مؤسس المركز الحاخام مارفين هاير قوله إن: "جون ديميانيوك سيواجه أخيراً العدالة بسبب جرائم لا توصف، ارتكبها خلال الحرب العالمية الثانية في محاكمة ربما تكون الأخيرة لمجرم حرب نازي" .

الجدير بالذكر أن جون (إيفان) ديميانيوك من مواليد أوكرانيا في 1920 وأسره النازيون في عام 1942. وخدم سنتين في معتقلات سوبيبور ومايدانيك وفلوسنبروغ. وكانت المحكمة العليا في إسرائيل قد برأت ديميانيوك عام 1993 من التهم الموجهة له بأنه كان حارسا في معسكر تريبلينكا النازي، ما أنقذه من حكم بالإعدام كانت أصدرته محكمة أقل درجة في إسرائيل. بيد أنه فور عودته إلى الولايات المتحدة تم تجريده من الجنسية الأمريكية.

(م.س.ح/د.ب.أ)

تحرير: عماد م. غانم

مختارات