1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

وصول أول دفعة من اللاجئين السوريين إلى ألمانيا وتوجه أمريكي لتسليح المعارضة

وصلت أول دفعة من اللاجئين السوريين إلى ألمانيا فيما مهد الكونغرس الأميركي الطريق أمام الرئيس اوباما لتسليح المعارضة في وقت قدم فيه رئيس هيئة الاركان في الجيش الأميركي خمس خيارات لمساعدة المعارضة.

وصلت أول دفعة من  اللاجئين السوريين إلى ألمانيا في إطار تنفيذ الحكومة الألمانية لتعهداتها باستقبال خمسة آلاف لاجئ سوري. وذكرت صحيفة "دي فيلت" الألمانية الصادرة اليوم الثلاثاء (23 تموز/ يوليو2013) استنادا إلى بيانات وزارات محلية في الولايات إن غالبية اللاجئين السوريين سيأتون من لبنان في آب/ أغسطس المقبل. وجاء في تقرير الصحيفة أن نسبة المسيحيين السوريين ضمن اللاجئين المقرر استقبالهم كبيرة، حيث ينتمون إلى حد كبير إلى الطبقة المتوسطة والعليا ويتوافقون مع معايير التعليم للحكومة الألمانية.

نية تسليح المعارضة

وعلى صعيد آخر قال رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي إن الرئيس باراك أوباما أصبح قادرا على المضي قدما في تنفيذ خطة لتسليح المعارضة السورية، بعدما انحسرت المخاوف لدى بعض أعضاء الكونغرس. وقال عضو مجلس النواب عن الحزب الجمهوري مايك روجرز "نعتقد أننا في وضع يمكن فيه للحكومة (الأمريكية) أن تمضي قدما". وكان أعضاء جمهوريون وديمقراطيون في لجنتي المخابرات بمجلسي النواب والشيوخ قد عبروا عن مخاوفهم بشأن نجاح خطة الحكومة الأمر، الذي تسبب في تأجيل تسليم أسلحة للمعارضة السورية. وأعلن البيت الأبيض في يونيو/ حزيران أنه سيقدم مساعدات عسكرية لجماعات من المعارضة السورية يتم اختيارها بعناية بعد إحجامه لعامين عن تزويد المعارضة بالأسلحة بشكل مباشر. غير أن مشرعين عرقلوا الخطة شاكين من أنها قد لا ترجح كفة معارضي الرئيس بشار الأسد ومن أن الأسلحة قد ينتهي بها الأمر في أيدي متشددين إسلاميين.

US-Generalstabschef Martin Dempsey

رئيس الأركان المشتركة في الجيش الأميركي مارتن ديمبسي

كما عدد رئيس الأركان المشتركة في الجيش الأميركي في رسالة وجهها إلى الكونغرس مختلف الخيارات الواردة للقيام بتدخل عسكري في سوريا، مشيرا إلى أن أي قرار محتمل بالتدخل في النزاع السوري يبقى خيارا سياسيا. وفي هذه الرسالة المنشورة الاثنين، قدم الجنرال مارتن ديمبسي لرئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ كارل ليفين خمسة سيناريوهات مختلفة تتراوح بين تقديم معلومات استخبارية والتدريب على استخدام الأسلحة وصولا إلى نشر جنود "للهجوم ولتأمين" المواقع، التي توجد فيها أسلحة كيميائية لنظام الرئيس بشار الأسد. إلا أن ديمبسي أشار في الرسالة إلى أن أي قرار محتمل بإرسال جنود أميركيين إلى سوريا "هو قرار سياسي أوكلته امتنا لقادتها المدنيين".  كما حذر ديمبسي من تبعات التدخل في النزاع قائلا "حالما نتحرك، علينا أن نكون مستعدين لما سيلي ذلك. وسيصبح التدخل بشكل اكبر أمرا يصعب تفاديه".

حصيلة جديدة من القتلى

من جانبه أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 149 سوريا قتلوا في أنحاء متفرقة من البلاد أمس الاثنين. وذكر المرصد في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ) نسخة منه اليوم الثلاثاء "ارتفع إلى 87 عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الاثنين إلى قافلة شهداء الثورة السورية". وقال المرصد "قتل ما لايقل عن 49 من القوات النظامية، بينهم أربعة ضباط، على الأقل، وذلك في قصف واشتباكات وتفجير آليات وسيارات مفخخة وانفجار عبوة ناسفة في عدة محافظات  سورية بينهم حلب ودمشق وريفها وادلب وحمص وحماة والقنيطرة". وأضاف أن ما لايقل عن 13 من الكتائب المقاتلة مجهولي الهوية قتلوا في اشتباكات مع القوات النظامية وقصف استهدف أماكن وجودهم في عدة محافظات سورية.

ع.خ/ ح.ز (د.ب.ا.ف.ب، رويترز)