1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

وزير الخزانة البريطاني يحذر الاتحاد الأوروبي من التقاعس عن الإصلاح

دعا وزير الخزانة البريطاني جورج أوزبورن إلى زيادة وتيرة إصلاحات اتفاقات الاتحاد الأوروبي، محذراً من أن عدم التوصل إلى اتفاق بهذا الخصوص قد ينتهي بانسحاب بلاده من الاتحاد.

أعلن وزير الخزانة البريطاني جورج أوزبورن اليوم الأربعاء (15 كانون الثاني/ يناير 2014) أن الاتحاد الأوروبي لابد أن يجري إصلاحات وإلا يواجه انحداراً، محذرا من أن التقاعس عن تحسين القدرة التنافسية يعني أن القارة تتقهقر أمام الدول صاحبة الاقتصادات القوية في العالم مثل الصين والهند.

وقال الوزير البريطاني أمام مؤتمر حول إصلاح الاتحاد الأوروبي في لندن نظمته مؤسسة "أوبن يوروب" البحثية إن "أكبر خطر اقتصادي يواجه أوروبا لا يأتي من هؤلاء الذين يريدون الإصلاح وإعادة التفاوض، حول شروط العضوية وإنما من أولئك الذين يتقاعسون عن ذلك ". وأضاف أوزبورن: "إنه خيار بسيط للاتحاد الأوروبي بين الإصلاح والتدهور".

يُذكر أن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون كان قد تعهد تحت ضغوط من الجناح المتشكك في أوروبا في حزبه المحافظ بإعادة التفاوض بشأن علاقة بلاده مع الاتحاد الأوروبي وطرح النتائج أمام استفتاء حول عضوية بلاده في الاتحاد بحلول عام 2017 إذا أعيد انتخابه العام المقبل.

وقال أوزبورن إن الأزمة الاقتصادية التي تواجه أوروبا أدت إلى "تسريع" التحولات في القوة الاقتصادية بعيدا عن القارة. وأضاف أن نصيب أوروبا من الطلبات حول براءات الاختراع تقلصت بواقع النصف تقريبا في العقد الماضي، حيث يعاني ربع الشباب من البطالة. وأوروبا التي يمثل سكانها 7 في المئة فقط من تعداد سكان العالم مسؤولة عن 50 بالمئة من الإنفاق العالمي على الرعاية الاجتماعية.

وحث الوزير البريطاني على خفض نفقات الخدمات الاجتماعية في جميع الدول الأعضاء، من أجل رفع القدرة التنافسية للاتحاد أمام الاقتصاديات الصاعدة في الصين والهند. وقال الوزير البريطاني: "سرعت الأزمة المالية في تغيير الكثير من أساسيات الاقتصاد العالمي".

وتتهم بروكسل الحكومة البريطانية في أن حديثها المستمر عن الإصلاحات لايتفق مع قيامها بتعطيل الكثير من المحاولات الجدية بشأن اتفاقات الاتحاد الأوروبي وقراراته.

لكن أوسبورن يرى أن هناك خيارين أمام الاتحاد الأوربي: "التقلص أو الإصلاح". وبحسب الوزير البريطاني فمن المحتمل أن ترى بلاده نفسها مجبرة على الانسحاب من الاتحاد، إذا لم يتم تسريع وتيرة الإصلاحات.

ع.غ/ ح.ز (د ب أ، آ ف ب)