1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

وزير الخارجية السوري يخضع لعملية جراحية بالقلب في لبنان

كشفت مصادر طبية في لبنان أن إن وزير الخارجية السوري وليد المعلم سيخضع لعملية جراحية في القلب في مستشفى الجامعة الأمريكية في بيروت. وكان المعلم قد نقل على عجل إلى بيروت بسبب انسداد في شرايين القلب، حسب هذه المصادر.

نقل وزير الخارجية السوري وليد المعلم على عجل إلى مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت بسبب انسداد في شرايين القلب، بحسب ما كشف مصدر طبي لوكالة فرانس برس. وأفاد المصدر أن وزير الخارجية (73 عاما) "أدخل مستشفى الجامعة الأميركية وسط إجراءات أمنية مشددة، لإجراء فحوص طارئة بسبب انسداد في شرايين القلب". وأضاف المصدر أن "ثمة احتمالا كبيرا أن يقرر الأطباء إخضاعه لعملية قلب مفتوح".

وكانت إذاعة "لبنان الحر" قد أفادت في وقت سابق أن المعلم نقل إلى مستشفى الجامعة الأميركية مساء أمس الخميس (13 آذار/ مارس 2014) لإجراء فحوص طبية عاجلة. وأضافت الإذاعة أنه دخل المستشفى محاطا بعدد كبير من المرافقين من خلال مرآب تحت الأرض، وأنه شوهد يتنقل داخل المستشفى لكن ببطء. من جهتها كتبت صحيفة دايلي ستار الصادرة بالإنكليزية نقلا عن مصدر أمني أن المعلم أدخل إلى قسم الطوارئ في المستشفى، من دون تفاصيل إضافية.

ويعد المعلم من أبرز الشخصيات في نظام الرئيس السوري بشار الأسد، وكان أحد أبرز الدبلوماسيين خلال عهد الرئيس الراحل حافظ الأسد. وكان المعلم، المعروف بحنكته الدبلوماسية، سفيرا لسوريا في واشنطن بين العامين 1990 و2000، وأصبح وزيرا للخارجية في عام 2006. وترأس المعلم الوفد الحكومي إلى مفاوضات جنيف-2، سعيا للتوصل إلى حل للنزاع الدامي المستمر منذ نحو ثلاثة أعوام. ولم تتوصل جولتا التفاوض اللتين عقدتا في كانون الثاني/ يناير وشباط/فبراير، إلى أي نتيجة.

أ.ح/ ط.أ (أ ف ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة