1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

وزير الخارجية الألماني يصل أفغانستان في زيارة مفاجئة

وسط إجراءات أمنية مشددة وصل شتاينماير إلى أفغانستان في زيارة مفاجئة تستغرق عدة أيام لم يعلن عنها مسبقا، ومن المنتظر أن يتفقد شتاينماير المشروعات التي تُمولها ألمانيا لدعم مياه الشرب وبعض المشروعات الثقافية الأخرى هناك.

default

تاينماير يتفقد مشروعا لمياه الشرب في حرات غرب افغانتسان

وصل وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير إلى أفغانستان اليوم الجمعة (25 يوليو/تموز 2008) وسط إجراءات أمن مشددة في زيارة تستغرق عدة أيام لم يعلن عنها مسبقا. وهبط شتاينماير في وقت مبكر صباح اليوم في مدينة هيرات غربي البلاد من طائرة شحن تابعة للجيش الألماني. وهذه هي ثالث زيارة يقوم بها شتاينماير لأفغانستان حيث سبق وزارها عامي 2006 و 2007 . ولم يعلن بعد عن تفاصيل الزيارة أو محطاتها لأسباب أمنية.

يذكر أن 3500 جندي ألماني يتمركزون حاليا في أفغانستان ضمن قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف)، ومن المنتظر أن يصوت البرلمان الألماني (البوندستاغ) الخريف المقبل على زيادة الحد الأقصى للمشاركة الألمانية في أفغانستان إلى 4500 جندي.

وتعتبر هيرات، التي يقطنها نحو 600 ألف شخص، ثالث أكبر المدن الأفغانية وتعد مركزا ثقافيا مهما في البلاد. ومن المنتظر أن يتفقد شتاينماير المشروعات التي تُمولها ألمانيا لدعم مياه الشرب وبعض المشروعات الثقافية الأخرى هناك.

زيادة عدد الجنود الألمان لدعم إعادة الإعمار في أفغانستان

Deutsche Welthungerhilfe in Afghanistan

جهود إعمار أفغانستان متواصلة على قدم وساق

وتأتي زيارة شتاينماير إلى أفغانستان في إطار الاستعداد لقرار البرلمان الألماني حول تمديد التفويض الخاص بمشاركة الجيش الألماني في أفغانستان في تشرين أول/أكتوبر المقبل. ووافقت الحكومة الألمانية على رفع الحد الأقصى للمشاركة الألمانية من 3500 إلى 4500 جندي ولكن القرار لا يزال بحاجة مصادقة البرلمان.

ويرافق الوزير الألماني، الذي ينتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي، خلال الزيارة ثلاثة من نواب البرلمان الألماني وهم فينفريد ناختفاي من حزب الخضر ونيلس أنين من الحزب الاشتراكي الديمقراطي وهيلموت كونيجسهاوس من الحزب الديمقراطي الحر.

وكان شتاينماير قد صرح في وقت سابق أن إعادة الإعمار المدني في أفغانستان لها الأولوية الأولى في الجهود الألمانية هناك، مشيرا إلى أنه تم حتى الآن تحقيق إنجازات واضحة منذ إسقاط نظام طالبان نهاية عام 2001، إذ تم حتى الآن مد 13 ألف كيلومتر من الطرق في أفغانستان منذ بداية عملية إعادة الإعمار في هذا البلد. إضافة إلى إزالة نحو ثمانية ملايين لغم وبناء 3500 مدرسة أو إعادة بنائها.

مشروعات ثقافية ألمانية في أفغانستان

Deutschland Bundestag Afghanistan Bundeswehr ISAF Soldat in Kabul

استتباب الأمن ضروري لتقدم عملية إعمار أفغانستان

واستثمرت ألمانيا حتى الآن أكثر من ثمانية مليون يورو في مشروعات للمياه وذلك عبر بنك "كيه.إف.دبليو" الألماني للتنمية المملوك للدولة. ويستطيع نحو 85 في المائة من سكان المدينة في الوقت الحالي الحصول على مياه شرب نظيفة بفضل هذه المشروعات. وفي الوقت نفسه دعمت الخارجية الألمانية مشروعات ثقافية في أفغانستان بنحو 3.6 مليون يورو في الفترة بين عامي 2000 و2007 .

كما قدم الجانب الألماني الدعم لعمليات تجديد "حدائق بابور" التاريخية كما قامت مؤسسة أغا خان بتجديد مباني تاريخية في المدينة القديمة في هيرات. ومن المنتظر أن يزور شتاينماير قلعة هيرات التي تعد أقدم مبنى في المدينة.

مختارات