1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

واشنطن وبرلين تشيدان بمفاوضات جنيف مع إيران

أعتبر البيت الأبيض اليوم المقترح الإيراني حول تسوية خلافاتها النووية مع الغرب يظهر مستوى من الجدية والمضمون لم تشهده الولايات المتحدة من قبل. كما أكدت برلين أن نتائج المفاوضات في جنيف عززت الأمل في تسوية دبلوماسية.

قال البيت الأبيض اليوم الأربعاء (16 تشرين الأول/أكتوبر 2013) إن الاقتراح الذي قدمه المفاوضون الإيرانيون في جنيف بخصوص الملف النووي الإيراني يظهر مستوى من الجدية والمضمون لم تشهده الولايات المتحدة من قبل. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن الاقتراح الإيراني مفيد جدا لكنه حذر من أنه "يجب ألا يتوقع احد انفراجة بين عشية وضحاها". وقال كارني "وجدنا العرض الإيراني مفيدا". وأضاف "كان الاقتراح الإيراني اقتراحا جديدا بمستوى من الجدية والمضمون لم نشهده من قبل". لكنه رفض الكشف عن تفاصيل الاقتراح، معتبرا أنها "قضايامعقدة. وكما قال الرئيس فإن تاريخ انعدام الثقة عميق جدا".

على صعيد متصل، اعتبرت وزارة الخارجية الألمانية أن المفاوضات بين مجموعة 5+1 وإيران حول البرنامج النووي الإيراني والتي اختتمت الأربعاء في جنيف "عززت" الأمل في تسوية دبلوماسية لهذه المشكلة. وقال وزير الخارجية غيدو فسترفيله، بحسب ما جاء في بيان صادر عن الوزارة، إن "محادثات جنيف تعزز أملنا في أن يصبح التوصل إلى حل دبلوماسي ممكنا لتهدئة هواجسنا بالكامل حول طبيعة البرنامج النووي الإيراني". وأضاف أن "وضع مفاوضات جدية وملموسة على السكة نجح. نريد ألان مواصلتها في أسرع وقت".

من جانبه، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الأربعاء عزمه إجراء محادثات الأسبوع القادم مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بشأن المفاوضات النووية بين القوى العالمية الست وإيران ومحادثات السلام مع الفلسطينيين. وسيتم اللقاء المزمع في 23 من تشرين الأول/ أكتوبر في روما عندما يزور نتنياهو العاصمة الايطالية لعقد أول لقاء مباشر مع البابا فرانسيس في الفاتيكان.

ويشار إلى أن مفاوضات جنيف بين مجموعة 5+1 وإيران انتهت اليوم في أجواء تفاؤل، على أن تجدد في السابع والثامن من الشهر المقبل.

ح.ع.ح/أ.ح (رويترز/أ.ف.ب)