1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

هولندا تريد الثأر أمام "الماتادور" بطل العالم

تتوجه أنظار عشاق كرة القدم اليوم إلى المباراة الصعبة التي ستجمع بين بطل العالم اسبانيا ووصيفه هولندا. فبينما يحاول الهولنديون الثأر من هزيمتهم في نهائي كأس العالم بجنوب افريقيا، تسعى اسبانيا لتأكيد قوتها عالمياً.

تجاوز المهاجم الهولندي ارين روبن صدمة إهداره فرصة خطيرة كادت أن تمنح منتخب بلاده لقب كأس العالم لكرة القدم بجنوب افريقيا عام 2010“. حيث يستعد الآن لمواجهة اسبانيا حاملة اللقب مساء اليوم (الجمعة 13 يونيو/ حزيران). في المجموعة الثانية. لكن مواجهة الحارس ايكر كاسياس، الذي تصدى لكرة روبن في 2010، تعني أن المهاجم الهولندي سيكون عليه المرور بهذه اللحظات مرة أخرى. وقال روبن مازحاً للصحفيين أمس الخميس (12 يونيو/ حزيران): "لقد فوجئت أن الأمر تطلب خمسة أسئلة قبل أن تسألوني عن هذا الأمر“.

وأضاف روين "بالطبع هذه اللحظة ستستمر معي طوال حياتي لا يمكن أن أنكر ذلك. لكن الآن نتطلع إلى الأمام. هذا الأمر ليس في الحسبان“. وتابع النجم الهولندي "هذا جزء من الماضي. هي واحدة من الأشياء التي تحدث في الرياضة“. ومن الواضح أن روبن كان يتوقع سؤاله عن هذه اللحظة عندما استلم كرة بينية ومر من بين مدافعين إلى داخل منطقة جزاء اسبانيا. وخرج كاسياس لمواجهة روبن سريعا لتصطدم الكرة بقدمه إلى خارج الملعب.

Fußball WM Finale Spanien Niederlande Weltmeisterschaft Flash-Galerie

هل ينجح روبن في هز شباك الفريق الإسباني؟. مباراة اليوم ستكشف عن الجواب.

وتعتبر صورة روبن واضعاً يده فوق رأسه وهو لا يصدق ما حدث مدركاً أنه أهدر فرصة صنع التاريخ هي إحدى أبرز الصور في كأس العالم 2010. وظهرت الابتسامة على وجه روبن أغلب فترات المؤتمر الصحفي اليوم وهو الأمر الذي شاركه فيه المدرب لويس فان خال الذي بدا متحمسا للوجود في كأس العالم وابتعد عن الشجار مع الصحفيين الهولنديين. وقال فان خال"هي أعلى منصة تتويج للاعبين أو المدربين وكنت دائما أريد المشاركة في كأس العالم“. وأضاف "لم أكن أشعر بالتوتر قبل أسبوع لكنني الآن متوتر، وسأكون أكثر عصبية صباح يوم المباراة“. وتابع روبن "لم أقل مطلقا إنه يمكننا الفوز وتذكروا أننا نلعب ضد الفريق رقم واحد في العالم. لكننا سنفعل كل ما لدينا لنكون أبطال هذه البطولة“.

وفي إطار مباريات الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى سيلتقي منتخبا المكسيك والكاميرون على ملعب "داس دوناس ارينا" في ناتال، ومن المنتظر أن يدخل المنتخب المكسيكي بقيادة المدرب ميغل هيريرا بالتشكيلة التالية: كورونا - هيريرا، رودريغيز، ماركيزز، مورينو، غواردادو - أغيلار، فاسكيز، لايون - دوس سانتوس، هرنانديز (أو بيرالتا). أما منتخب الكاميرون: إتاندجي - نيوم، نكولو، شيدجو، بيديمو - مبيا، سونإ إينوه، موكاندجو، ايتو،شوبو-موتينغ. بقيادة المدرب الألماني فولكر فينكه.

ع.ع / م.س (رويترز، د ب ا)

مختارات