هل حاول إسلاميون تنفيذ سطو مسلح في ألمانيا لصالح ″داعش″؟ | عالم المنوعات | DW | 26.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

هل حاول إسلاميون تنفيذ سطو مسلح في ألمانيا لصالح "داعش"؟

فتحت السلطات الألمانية التحقيق في قضية تتعلق بتخطيط إسلامويين لسرقة أموال في مدينة ماغدبورغ الألمانية بغرض تمويل تنظيم "داعش" الإرهابي. ويُعتقد أن المشتبه بهم كانوا يخططون لجريمة خطيرة.

أصدر قاض ألماني أمراً بالقبض على أحد سوريين أربعة اعتقلوا يوم أمس الخميس خلال عملية أمنية على أحد الطرق السريعة بالقرب من مدينة موغلن في ولاية سكسونيا، بينما لا يزال اثنان من المشتبه بهم محتجزين على ذمة التحقيق بتهمة التخطيط لعملية سطو مسلح في مدينة ماغدبورغ بهدف تمويل تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وقال متحدث باسم النائب العام لموقع صحيفة "بيلد" الألمانية: "سيتم التحقيق في ما إذا كانت هناك علاقة بين سرقة الأموال وتمويل داعش". كما  يُعتقد أن المتهمين كانوا يعدون لجريمة خطيرة. وقد حصل المحققون على أدلة تؤكد ذلك خلال عمليات مداهمة لشقق متعددة.

وحسب الصحيفة الألمانية، فإن قيادة وحدة العمليات الخاصة للشرطة الألمانية "إس كيه إي" في ولاية سكسونيا اعتقلت في عملية مطاردة ساخنة على طريق سريع قريب من لايبزيغ أربعة سوريين مشتبه بهم. كما كشف موقع "فوكوس أونلاين" عن اعتقال شخص خامس أيضاً، ولكن لم يتم الكشف عن هويته بعد.

وكان رجال أمن مسلحين قد أوقفوا السيارة في حوالي الساعة الواحدة بعد الظهر بالقرب من مدينة موغلن واعتقلوا المشتبه فيهم. وأطلق سراح اثنين منهم الجمعة لعدم كفاية الأدلة.

ر.ن/ ي.أ

مختارات