هل تتسبب أزمة باريس سان جرمان في انتقال دراكسلر إلى ميونيخ؟ | عالم الرياضة | DW | 08.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

هل تتسبب أزمة باريس سان جرمان في انتقال دراكسلر إلى ميونيخ؟

يواجه باريس سان جرمان أزمة قد تكلفه عقوبات شديدة. لكن هناك حلول منها بيع لاعبين، وخصوصا من خط الوسط. ويجري الحديث عن رحيل مشاهير ومن بينهم الألماني يوليان دراكسلر، الذي يريده بايرن خليفة لريبيري، حسب وسائل إعلام.

يواجه فريق باريس سان جرمان معضلة كبيرة الآن قد تكلفه الكثير. وبناء على ما ذكره راديو "ار ام سي" الفرنسي فإنه وفقا للقواعد المالية للعب النظيف يجب على النادي المملوك لمؤسسة حكومية قطرية أن تدخل خزائنه في فصل الشتاء ما لا يقل عن 80 مليون يورو، وإلا سيكون مهددا بالحرمان من إبرام تعاقدات جديدة مع لاعبين لفترة معينة أو حتى الاستبعاد من دوري أبطال أوروبا.

ووفقا لما نقله موقع "تي زد" الألماني عن الراديو الفرنسي فإن تلك الأموال يمكن أن تأتي عن طريق حقوق بث تلفزيوني إضافية أو بيع تذاكر أو رعاة جدد (بشرط ألا يكونوا من دولة قطر) أو عن طريق بيع لاعبين بالنادي.

من يغادر باريس؟

عند الحديث عن بيع اللاعبين توجد هنالك قائمة طويلة يبرز على رأسها البرازيلي لوكاس مورا، لاعب خط الوسط المهاجم، الذي يكاد لا يكون له دور في ظل وجود المدرب أوناي إمري.

وهناك أيضا الجناح البرتغالي غونسالو غويديس، المعار إلى فالنسيا الإسباني، والذي يلقى اهتماما من قبل ريال مدريد أيضا. وكذلك الأرجنتيني خافيير باستوري، لاعب خط الوسط المهاجم. وهناك أيضا حارس المرمى الألماني كيفن تراب، الذي أصبح الحارس الاحتياطي للفرنسي من أصول فليبينية ألفونس أريولا. وهناك أيضا أنخيل دي ماريا، الذي يشركه إمري غالبا كـ"جوكر"، وينتهي عقده في 2019.

ويقول موقع فوكوس الألماني "هنا يظهر من جديد يوليان دراكسلر، الذي يأخذ مكانه في الصف الثاني غالبا مثل أنخيل دي ماريا ولوكاس، خلف النجوم نيمار ومبابى أو أدينسون كافاني".

دراكسلر راحل أم باق؟

دراكسلر انتقل إلى باريس سان جرمان قادما من فولفسبورغ الألماني في الشتاء الماضي في صفقة بلغت 40 مليون يورو وبعقد يمتد حتى 2021، لكن المدرب أوناي إمري لم يعد يعتمد عليه منذ التعاقد مع نيمار ومبامبي.

UEFA Champions League Paris SG vs Barcelona Torjubel Draxler (Getty Images/AFP/C. Simon)

دراكسلر خلال المباراة الشهيرة، التي فاز فيها سان جرمان على برشلونة في فبراير/ شباط 2017

ومن جديد ربطت مجلة فرانس فوتبول بينه وبين بايرن ميونيخ؛ كخليفة محتمل لفرانك ريبيري (34 عاما)، الذي ينتهي عقده في يونيو/ حزيران المقبل. وقال كارل هاينز رومينيغه رئيس مجلس إدارة بايرن إنه لا توجد حتى الآن محادثات مع ريبيري بشأن تمديد العمل المشترك معه. وصرح رومينيغه مؤخرا لقناة سكاي الرياضية "كرة القدم هي رياضة تنافسية وعلينا أن نقرر ونسأل: هل المستقبل هو لفرانك ريبيري أم أننا نحتاج للاعب جديد؟"

وقال المدير الرياضي في بايرن حسن صالح حميديتش: "اللاعبون الألمان الجيدون مرحب بهم دائما من حيث المبدأ". ونقلت فرانس فوتبول عن اللاعب البوسني السابق قوله عن يوليان دراكسلر إن "صفاته تتطابق مع ما نبحث عنه".

لكن موقع "شبورت بوزر" الألماني يرى أن دراكسلر "محافظ على مركزه الآن" في الفريق الفرنسي وأنه "انتزع مكانة راسخة في فرقة الهجوم بجانب نيمار ومبابى وكافاني". ويضيف الموقع "غير أن الشائعات حول رغبة بايرن في ضمه كخليفة لريبيري لا تنقطع".

صلاح شرارة

مختارات

مواضيع ذات صلة