نيمار″سعيد″ في باريس وتصريحات ميسي عنه لا تثيره | عالم الرياضة | DW | 29.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

نيمار"سعيد" في باريس وتصريحات ميسي عنه لا تثيره

ميسي يشهد بأن رحيل نيمار عن الكاتالوني كان مفتاح نجاح بالنسبة لفريقه، في تصريح يبدو أنه أزعج النجم البرازيلي، بدليل أنه فضل عدم الخوض في تجربته السابقة مع برشلونة.

 

بعد يومين من الحوار الصحفي الذي أدلى به "البرغوث"، ليونيل ميسي حول رحيل النجم البرازيلي نيمار من النادي الكاتالوني، وكيف استفاد الأخير من ذلك، يدلي نيمار بحوار آخر ركز فيه على تجربته الحالية مع باريس سان جيرمان، وعلى الإشاعات الرائجة حول انتقال محتمل إلى ريال مدريد.

في هذا الحوار، لم يقف طويلا عند صافرات الاستهجان التي واجهها أثناء مباراة سان جيرمان قبل أسبوع أمام ديجون ضمن منافسات الدوري الفرنسي، والتي انتهت بمهرجان من الأهداف، فالمهم أن فريقه "فاز" في هذا اللقاء، علما أن أربعة أهداف من الحصيلة الثقيلة في شباك ديجون ( 8-0) حملت توقيعه الخاص.

ويضيف نيمار أنه سعيد مع فريقه الجديد الذي التحق بصفوفه "لكتابة التاريخ"، كما أنه أيضا "سعيد" بمحيطه الجديد متعهدا أيضا بتكريس إمكانياته من أجل إحراز الأهداف لصالح فريقه الفرنسي. أما التكهنات بخصوص انتقاله إلى ريال مدريد فهي "لا تخرج على نطاق الإشاعات"، مع العلم أنه دائما ما يطرح اسمه عند كل ميركاتو، وهو "أمر لا يمكن منعه، فاللاعبون الجيدون دائما ما تتناقل أسماءهم".

ميسي: استفدنا من رحيله

بيد أنه في هذا الحوار تعمد نيمار تجاهل فترة لعبه مع برشلونة، كما أنه لم يعلق أبدا على ما أدلى به ليونيل ميسي قبل يومين، حين أوضح أن البارسا استفاد من رحيل نيمار.

وكان ميسي قد تحدث إلى صحيفة "وورلد سوكر" الإنجليزية، قائلا إن فريقه لم يتأثر إطلاقا برحيل النجم البرازيلي، بل أن رحيله هذا تحول إلى "مفتاح النجاح الحالي" للفريق. ولخص ميسي الوضع بالقول "إننا وبدون نيمار أصبحنا أكثر توازنا". لكون أن برشلونة بعد الصفقة التاريخية لنيمار "غيّر من أسلوب وطريقة لعبه"، وتابع ميسي بـ"لفعل خسرنا بعضا من إمكانياتنا الهجومية، لكننا في الوقت ذاته ساعدنا ذلك على مستوى خط الدفاع".

ولم يتحدث ميسي في هذا الحوار الصحفي عن نيمار فقط، بل وعن نجم  ريال مدريد كريستيانو  رونالدو أيضا، مقرّا أن لا علاقة له به، فـ"نحن نلتقي ببعضنا البعض أثناء حفل توزيع الجوائز فقط، وهناك نتحدث إلى  بعضنا البعض وإلا فلا يوجد أي احتكاك فيما بيننا".

وينتظر الفريق الكاتالوني  في 20 من الشهر القادم، موقعة ساخنة أمام الفريق الإنجليزي تشيلسي ضمن ذهاب دور 16 لمسابقة أبطال أوروبا. وبالنسبة لنجم برشلونة فهناك عدد من الفرق التي تفرض اسمها بقوة على لائحة المرشحين بالفوز بالبطولة الأوروبية، ولا يمكن إطلاقا تجاهلها، بدءا بـ"سيتي وباريس سان جيرمان"، مرورا بريال مدريد الذي "حتى وإن كان متعثرا هذا الموسم، فلا "يجوز أبدا شطبه، من قائمة أقوى المافسين"، يقول ميسي. الشيء ذاته قاله عن بايرن ميونيخ الألماني، معتبرا إياه من أحد أفضل الفرق، التي تستمر بطبيعة الحال في المنافسة حتى نهاية البطولة.

 

مختارات