1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

نيجيريا: مقتل العشرات من رجال الشرطة على يد متشددين بولاية نساراوا

لقي العشرات من رجال الشرطة مصرعهم في كمين نصبه متشددون في نساراوا بشمال وسط نيجريا، وفق ما أعلنت السلطات. وتضاربت الأنباء حول عدد القتلى، كما لم تعرف الجهة التي تقف وراء العملية، فيما تتجه أصابع الاتهام إلى حركة تبشرية.

قتل 46 شرطيا في كمين نصبه متشددون بولاية نساراوا بشمال وسط نيجيريا هذا الأسبوع، وفق ما نقلت وكالة رويترز عن الشرطة النيجيرية اليوم الخميس (09 مايو/أيار).ولم يتضح ما إذا كان الهجوم الذي وقع يوم الثلاثاء مرتبط بجماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة التي تشن تمردا في شمال البلاد منذ ثلاث سنوات.

وقال المتحدث باسم الشرطة النيجيرية سيرجي إزيجام لوكالة رويترز "قتل 46 شرطيا على بعد نحو عشرة كيلومترات من لافيا على يد أفراد ميليشيا نصبوا كمينا لهم أثناء توجههم إلى عملية لاعتقال زعيم الميليشيا".

وقال مصدر أمني إن جماعة طائفية متمركزة في نساراوا ولا تربطها صلات مباشرة بالإسلاميين المتشددين ظهرت هذا العام وأصبحت أفضل تسليحا على نحو متزايد.

من جهتها، نقلت وكالة فرنس برس عن مسؤول في شرطة ولاية نساراوا  قوله إن "مجموعة من ستين شرطيا تعرضت لهجوم من عناصر في جماعة أومباتسي نصبوا لهم كمينا" وأضاف أن "مسلحي اومباتسي فتحوا النار على شرطيينا فقتلوا 23 منهم وأحرقوا" جثثهم.يذكر أن جماعة اومباتسي تقدم على أنها طائفة تبشيرية ومهمتها هي تطهير المجتمع مما تصفه "الرذيلة" كشرب الكحول أو الزنا.

وقال المسؤول في الشرطة لوكالة فرانس برس إن قوات الأمن حاولت توقيف بعض قادة هذه الطائفة بعدما أبلغت بحالات عن إجبار أشخاص على تغيير ديانتهم في قرية ايلاكيو القريبة من عاصمة الولاية لافيا. وأضاف "قررنا إرسال رجالنا إلى هذه المنطقة لتوقيف أعضاء أومباتسي بمن في ذلك راهبهم". وتابع أن بعض أعضاء هذه المجموعة وصلوا إلى حد "دخول المساجد والكنائس لتبشير المؤمنين بديانتهم عبر إجبار المترددين على أداء قسم ولاء لهم".

هـ.إ./ش.ع.(رويترز/أ.ف.ب)