1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

نحو ستين قتيلا وجريحا في انفجار سيارة ملغومة بوسط دمشق

قالت وسائل إعلام سورية رسمية إن سيارة ملغومة انفجرت بوسط دمشق مما أسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا وتسبب في أضرار مادية كبيرة، مشيرا إلى أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن "التفجير إرهابي نفذه انتحاري بسيارة مفخخة".

Vehicles burn after an explosion at central Damascus February 21, 2013, in this handout photograph released by Syria's national news agency SANA. The big explosion shook the central Damascus district of Mazraa on Thursday, residents said, and Syrian state media blamed what it said was a suicide bombing on terrorists battling President Bashar al-Assad. Syrian television broadcast footage of at least four bodies strewn along a main street and firefighters dousing the charred remains of dozens of burning vehicles. Black smoke billowed into the sky. REUTERS/Sana (SYRIA - Tags: CONFLICT POLITICS) ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS

صورة من الإرشيف لانفجار سابق في دمشق

قتل 12 شخصا وأصيب 45 آخرون بجروح في التفجير الانتحاري بسيارة مفخخة في وسط دمشق، بحسب ما أفاد مصدر طبي لوكالة فرانس برس. وكان التلفزيون الرسمي السوري قد قال إن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الاثنين (الثامن من إبريل/نيسان2013) في وسط دمشق، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى وإضرار مادية كبيرة، بحسب ما أفاد التلفزيون الرسمي السوري. وبث التلفزيون السوري الرسمي وقناة "الإخبارية" السورية ورا عن مكان الانفجار ظهرت فيه جثث مدماة على الأرض، وأخرى يقوم مسعفون بوضعها في أكياس، وسط دمار كبير وحرائق ودخان كثيف. (الصورة أعلاه من انفجار سيارة ملغومة في دمشق في شهر فبراير الماضي).

وقال التلفزيون إن "التحقيقات الأولية تشير إلى أن التفجير إرهابي نفذه انتحاري بسيارة مفخخة"، مشيرا إلى أن "المعلومات الأولية تؤكد وقوع شهداء وجرحى". وأوضحت قناة "الإخبارية السورية" الحكومية أن التفجير وقع قرب مدرسة البخاري، وان ثمة أطفال بين الضحايا. وأفادت الوكالة السورية للأنباء "سانا" عن سقوط ضحايا جراء التفجير، وقالت إن التفجير الذي نفذه "إرهابيون" وقع بين ساحة السبع بحرات ومنطقة الشهبندر بدمشق، وتشير المعلومات الأولية إلى سقوط ضحايا وحدوث أضرار مادية كبيرة.

وذكرت صحافية في وكالة فرانس برس أن التفجير أعقبه إطلاق نار كثيف، فيما هرعت إلى المكان سيارات إسعاف وإطفاء. وكان في الإمكان مشاهدة سيارة مشتعلة، بالإضافة إلى سيارات أخرى محترقة بالقرب من مكان الانفجار. وتحطم زجاج المصرف المركزي والأبنية المحيطة بالساحة، وكان في الإمكان مشاهدة حجارة متطايرة في الشارع، بحسب الصحافية التي أشارت إلى أن القوى الأمنية فرضت طوقا حول المكان مانعة الناس من الاقتراب.

وذكر التلفزيون الرسمي أن أصوات إطلاق الرصاص التي سمعت في أرجاء المنطقة بعد الانفجار "هي لفتح الطريق أمام الإسعاف لإنقاذ المصابين من التفجير الإرهابي". ووصفت إحدى المقيمات في دمشق الانفجار، لوكالة رويترز، بأنه أكبر انفجار سمعته بالعاصمة السورية وقالت إن أعمدة ضخمة من الدخان تتصاعد من المنطقة.

ع.ج.م/ ح.ز (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة