1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

نجاة فتاة من الموت واليمنية تنفي اتهامات بوجود عيوب في الطائرة المنكوبة

فيما أكدت مصادر متطابقة أن الناجي الوحيد من بين ركاب الطائرة اليمنية المنكوبة فتاة في الـ 14 من العمر، نفت الشركة الناقلة وجود مشاكل فنية في الطائرة وعزت الحادث لسوء الأحوال الجوية.

default

الشركة اليمنية نفت وجود عيوب تقنية في طائرتها المنكوبة


أعلن مسئول فرنسي عن تحديد موقع الصندوقين الأسودين للطائرة اليمنية المنكوبة التي تحطمت في وقت مبكر من صباح أمس الثلاثاء قبالة جزر القمر. وقال آلان جويانديه وزير الدولة المكلف بشئون التعاون والفرانكفونية اليوم الأربعاء (1 يوليو/تموز) في تصريحات للتليفزيون الفرنسي ونقلتها وكالة الأنباء الألمانية ( دب أ) :"يبدو أنه تم تحديد مكان الصندوقين الأسودين". لكن حكومة جزر القمر نفت بعد ذلك صحة التقارير التي تحدثت عن تحديد موقع الصندوقين الأسودين للطائرة اليمنية.

وكان جويانديه قد توجه أمس إلى جزر القمر للوقوف على آخر تطورات الحادث. وقال المسئول الفرنسي إن الطقس السيء ربما يكون السبب وراء سقوط الطائرة بالإضافة إلى أن الطائرة "لم تكن في حالة جيدة". وأعرب جويانديه عن أمله في أن يتم الكشف عن ملابسات وأسباب الحادث بالاستعانة بالصندوقين الأسودين. يذكر أن البيانات المتوافرة حتى الآن تشير إلى وجود عدد كبير من المواطنين الفرنسيين على متن الطائرة. وكانت الطائرة التابعة لشركة الطيران اليمنية من طراز "ايرباص إيه 310­-300 والتي تقل 153 شخصا قد تحطمت قبيل هبوطها في جزر القمر.

الناجي الوحيد فتاة في الرابعة عشر

Flugzeugabsturz Komoren

الناجي الوحيد بين ركاب الطائرة فتاة ذات 14 ربيعا

وفيما لايزال البحث عن ناجيين جار، قال مسؤولون إن فتاة انتشلت أمس الثلاثاء من أعالي البحار قبالة إحدى الجزر التابعة لجزر القمر، عقب طوفانها فوق المياه لساعات عديدة في أعقاب تحطم الطائرة تابعة للخطوط الجوية اليمنية. وقال عبد الله مغني، الأمين العام بوزارة النقل في موروني، عاصمة جزر القمر، إن الناجية، التي قيل في وقت سابق إنها صبي (خمسة أعوام)، هي في حقيقة الأمر فتاة تبلغ من العمر (14 عاما). ونقلت وكالة فرانس برس عن المتحدثة باسم الهلال الأحمر في جزر القمر، رامولاتي بن علي، قولها في اتصال هاتفي إن الفتاة تتلقى العلاج في مستشفى في موروني وإن حالتها "لا تدعو إلى القلق".

وكشف مغني إن فرق إنقاذ جزر القمر والفرنسية عثرت على أربع جثث لضحايا مجهولين إلى الآن، معتقدا أنه "لا توجد فرصة من الناحية العملية " في العثور على مزيد من الأحياء. وتابع إن فريقا من محققين من الخطوط الجوية اليمنية وهيئة الطيران المدني الفرنسية وصلوا إلى موروني وبدوأ تحقيقا مشتركا في أسباب الحادث.

اليمنية تنفي اتهامات وجود عيوب فنية في الطائرة

Fregatte Nivose / Yemenia / Absturz

البحث لازال جاريا عن ضحايا الحادث

وكان وزير الدولة الفرنسي للنقل والمواصلات دومينيك بوسيرو قد قال إن الطائرة المنكوبة كان قد حظر استخدامها في الأراضي الفرنسية منذ "سنوات قليلة (...) لأننا نعتقد أن هناك عيوبا في أدواتها الفنية". وقال المسؤول الفرنسي إن الخطوط الجوية اليمنية "كانت تخضع لمراقبة شديدة" وان الطائرة التي تحطمت كانت محظورة في المجال الجوي الفرنسي بسبب "نقاط خلل كثيرة رصدت عليها"، وفقا لما نقلته وكالة فرانس برس عن شبكة أي - تيلي الفرنسية.

لكن مسؤولي الشركة المنية نفوا هذه الاتهامات، وعزوا سبب الحادث إلى الأحوال الجوية السيئة. وقال وزير النقل اليمني خالد الوزير لوكالة فرانس برس أمس الثلاثاء إن الطائرة المنكوبة لم تكن تعاني من مشاكل تقنية وخضعت لمراجعة شاملة في أيار/مايو باشراف ايرباص وبأنها كانت تقوم برحلات دورية إلى أوروبا، وقبل أسبوع، قامت الطائرة برحلة إلى لندن. من ناحيته قال فيصل عمران المدير الإقليمي في شركة طيران اليمنية بباريس إن آخر اتصال بين برج المراقبة والطائرة كان يفيد بأن الرياح شديدة ( ما بين 16 و 33 عقدة). ونفى المسؤول اليمني أن تكون الطائرة تحمل فوق طاقتها، مشيرا إلى أن الشركة تستخدم نظما الكترونية لا تسمح بأن يكون العدد أكثر من طاقة الطائرة. وجاء في بيان للشركة اليوم أنها "تطبق سياسة صارمة للحفاظ على الجاهزية الكاملة لطائراتها وتجري الصيانة الدورية لها وفقا للمعايير الدولية المتبعة في كبريات لشركات العالمية".


(ع ج م/ أ ف ب/ دب أ/ رويترز)

تحرير: هيثم عبد العظيم

مختارات

مواضيع ذات صلة