1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

نجاة دبلوماسيين ألمانيين من هجوم بالرصاص في السعودية

أكدت وزارة الخارجية الألمانية نجاة دبلوماسيين ألمانيين من الهجوم الذي تعرضا له في المنطقة الشرقية من المملكة السعودية. الهجوم أسفر عن احتراق سيارة الدبلوماسيين.

نجا دبلوماسيان ألمانيان الاثنين (13 كانون الثاني/ يناير 2014) في السعودية من الموت بعد أن أطلق عليهما مجهول النار شرق المملكة التي يسكنها عدد كبير من الشيعة. وقال الناطق الإعلامي بشرطة المنطقة الشرقية في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس):"إنه عند الساعة السادسة من مساء الاثنين، تلقت شرطة محافظة القطيف بلاغاً عن تعرض سيارة دبلوماسية، للسفارة الألمانية بالمملكة، أثناء تواجدها ببلدة العوامية لإطلاق نار من مجهولين". وأضاف البيان أن إطلاق النار "أسفر عن احتراق السيارة ونجاة راكبيها الألمانيين اللذين يحملان الصفة الدبلوماسية وذلك بمساعدة أحد المواطنين".

وأوضح البيان أن "الجهات الأمنية المختصة تتولى متابعة هذا الاعتداء الآثم لتحديد المسؤولين عنه".

وأكدت وزارة الخارجية الألمانية الهجوم مساء الأحد، وقالت متحدثة باسم الوزارة في العاصمة برلين: "تم إطلاق النار على السيارة، ما تسبب باحتراقها، لكن الوزارة لم تحدد ما إذا كان الهجوم يستهدف الدبلوماسيين الألمانيين، مشيرة إلى أن السفارة الألمانية في الرياض تعمل بالتنسيق مع السلطات السعودية لتوضيح ملابسات الحادث.

وتشهد المنطقة الشرقية من السعودية بعض الأحداث المماثلة بين الفينة والأخرى. وشهدت محافظة القطيف، وأرجاء أخرى بالمنطقة الشرقية من المملكة، تجمعات احتجاجية محدودة مطلع العام الماضي، بالتزامن مع التحركات التي كانت تجري في العديد من الدول العربية، وخاصة في البحرين المجاورة، حيث كانت قوى شيعية تخوض مواجهة مع السلطات في الشارع.

ي.ب/ ع.غ (ا ف ب، د ب أ)